لقيادة جهود خفض الانبعاثات الكربونية والاستدامة في دبي

مركز دبي للسلع المتعددة يطرح مجموعة متكاملة من مشاريع الاستدامة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن مركز دبي للسلع المتعددة، المنطقة الحرّة الرائدة على مستوى العالم والسلطة التابعة لحكومة دبي المختصة بتجارة السلع والمشاريع، والمُطوّر الرئيسي لمجتمع أبراج بحيرات جميرا، عن مجموعة من مشاريع الاستدامة الرامية إلى تسريع جهود خفض الانبعاثات الكربونية في مجتمع أبراج بحيرات جميرا، تماشياً مع إستراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 وإستراتيجية الحياد الكربوني 2050 للإمارة.

بعد الإعلان عن المشروع في وقت سابق من هذا العام، وقّع مركز دبي للسلع المتعددة اتفاقية تمتدّ لعشرين عاماً مع شركة الاتحاد لخدمات الطاقة "الاتحاد إسكو"، وهي مملوكة بالكامل لهيئة كهرباء ومياه دبي، وذلك على هامش مشاركته في معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة "ويتيكس" 2022. وبموجب الاتفاقية سيتم تركيب مظلات مزوّدة بألواح الطاقة الشمسية في معظم مواقف السيارات في منطقة أبراج بحيرات جميرا. وباكتمال المشروع، ستضم منطقة أبراج بحيرات جميرا أحد أكبر مواقف السيارات المغطاة بألواح الطاقة الشمسية في دولة الإمارات، كما سيُثمر المشروع عن انخفاض كبير في تعرفة هيئة كهرباء ومياه دبي للمنطقة، مما سيحقق وفورات عالية لأصحاب المنازل، وبالتالي ستصبح تكلفة العيش في أبراج بحيرات جميرا أقلّ للمقيمين والمستأجرين.

وحضر حفل التوقيع معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي.  سيعمل مركز دبي للسلع المتعددة أيضاً على تركيب الألواح الشمسية في برج "ون جي إل تي" ومركز الشاي ومركز القهوة التابعيْن لمركز دبي للسلع المتعددة، ومبنى "جويلري آند جمبلكس". بالإضافة إلى ذلك، سيتم تجهيز مواقف السيارات في منطقة أبراج بحيرات جميرا بحلول إضاءة وتهوية عالية الكفاءة لترشيد استهلاك الطاقة. وسيوسّع مركز دبي للسلع المتعددة نطاق عمله مع "الاتحاد إسكو" عبر التعاون على مشاريع إضافية تستهدف زيادة كفاءة استهلاك الطاقة والمياه بنسبة 30% في مجتمع أبراج بحيرات جميرا بأكمله.

وفي هذه المناسبة، قالت فريال أحمدي، الرئيس التنفيذي للعمليات بمركز دبي للسلع المتعدّدة: "تُعد الاستدامة وخفض الانبعاثات الكربونية من أبرز التحديات المُلحّة التي يواجهها العالم بأسره اليوم، وبالتالي أصبح العمل لمواجهة هذه التحديات أكثر أهمية من أي وقت مضى. وتشكّل قناعتنا الراسخة بضرورة التصدي لهذه القضايا محفزاً أساسياً لإستراتيجية الاستدامة الشاملة التي وضعها مركز دبي للسلع المتعددة وهذه المجموعة المتكاملة من مشاريع خفض الانبعاثات الكربونية التي أعلنّا عنها اليوم. ونتطلع من خلال هذه المشاريع إلى تحقيق تأثير إيجابي متزايد على حياة 60,000 فرد و21,000 شركة يتّخذون من أبراج بحيرات جميرا مقراً لهم".

من جانبه، قال الدكتور وليد النعيمي، الرئيس التنفيذي بالإنابة، الاتحاد إسكو: "نفتخر بشراكتنا مع مركز دبي للسلع المتعددة للعمل على تنفيذ هذا المشروع الحيوي. ويشكّل تركيب الألواح الشمسية في جميع أنحاء منطقة أبراج بحيرات جميرا خطوة بارزة ستدعم مختلف إستراتيجيات الطاقة المستدامة في دولة الإمارات العربية المتحدة، مما يسمح لدبي بلعب دور محوري ومؤثر في مواجهة تحديات تغيّر المناخ على مستوى العالم ".

وتُعدّ الاستدامة وغيرها من المجالات المرتبطة بالحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات محور تركيز أساسياً بالنسبة لمركز دبي للسلع المتعددة. وأصبح المركز أول منطقة أعمال حرة في دول مجلس التعاون الخليجي تلتزم بأهداف الميثاق العالمي للأمم المتحدة، الذي يشجّع الشركات والأعمال على تبنّي الممارسات المسؤولة على امتداد سلسلة القيمة بأكملها. وفي إطار التزامه بهذا الميثاق، يَصدُر عن مركز دبي للسلع المتعددة تقرير سنوي حول الاستدامة يسلّط فيه الضوء على المستجدات والتقدُّم المُحرز في تحقيق أهداف الاستدامة.

طباعة Email