يناقش الدور المحوري للمعدات الدوارة في مختلف الصناعات

95 دولة تشارك في مؤتمر تكنولوجيا الآلات الدوارة والابتكار بدبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

ناقش معرض ومؤتمر الشرق الأوسط لتكنولوجيا الآلات الدوارة والابتكار في نسخته الخامسة أحدث التطورات والابتكارات في عالم تكنولوجيا الآلات الدوارة ودورها المحوري في دعم إنتاجية مختلف الصناعات وسط مشاركة واسعة ضمت أبرز رواد الصناعة.

ويستعرض المؤتمر الإقليمي الذي يعقد حالياً في مركز جراند حياة للمعارض حتى الخميس 13 أكتوبر أحدث التقنيات والابتكارات في عالم الآلات الدوارة التي تطرحها مختلف الشركات المتخصصة من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي ودول العالم لدعم الكفاءة الإنتاجية لشركات النفط والغاز والطيران ومنتجي مولدات الطاقة من جهة، وتعزيز قدرة رواد الصناعة على التكيف مع بيئة الأعمال المحفوفة بالتحديات من جهة أخرى، لا سيما وأنها تأخذ بعين الاعتبار مشاكل الصيانة المتكررة لتعزيز ثقة العملاء بها.

ويشهد الحدث الذي يعقد على مدار ثلاثة أيام مشاركة واسعة من قبل أكثر من 500 شخص من حوالي 95 شركة وأكثر من 20 دولة، بما فيها الإمارات والمملكة العربية السعودية والكويت وعمان والولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا وأفريقيا.

وعبر بنديكت صموئيل، المدير التنفيذي لشركة ألدريتش إنترناشونال، الجهة المنظمة للحدث، عن سعادته باستضافة الدورة الخامسة من معرض ومؤتمر الشرق الأوسط لتكنولوجيا الآلات الدوارة والابتكار، مؤكداً أن المعدات الدوارة باتت تؤدي دوراً محورياً في دعم القطاع الصناعي في مختلف دول العالم. ونوه صموئيل بأن هذه المعدات غالباً ما يتم إدارتها بشكل منفصل عن المعدات الثابتة، نظراً لاختلاف متطلبات تصميمها وصيانتها عن غيرها من المعدات.

وأضاف المدير التنفيذي لشركة ألدريتش إنترناشونال أن الآلات الدوارة، مثل الضواغط والمضخات والمحركات والمولدات والتوربينات البخارية والتوربينات الغازية والموسعات التوربينية وغيرها تؤدي دوراً حيوياً في دعم إنتاجية القطاع الصناعي في العالم، مشيراً إلى أن المؤتمر سيوفر منصة مهمة لمختلف رواد الصناعة والخبراء لتبادل التجارب والخبرات وأفضل الممارسات العالمية وتعزيز علاقات التعاون فيما بينهم.

وبحسب ما تشير إليه التقديرات، من المتوقع أن ينمو سوق المعدات الثابتة والدوارة عالمياً من 29.84 مليار دولار في العام 2021 إلى 38.90 مليار دولار في العام 2028 بمعدل نمو سنوي مركب قدره 3.9 % في الفترة من 2021 إلى 2028، ويُعزى هذا الارتفاع بشكل أساسي إلى تزايد الطلب العالمي على هذه المعدات وتطوّر عمليات التنقيب عن النفط الخام والمواد الهيدروكربونية الأخرى.

ويشهد معرض ومؤتمر الشرق الأوسط لتكنولوجيا الآلات الدوارة والابتكار مشاركة واسعة تضم نخبة من أهم الشركات المتخصصة في هذا القطاع، فضلاً عن مراكز البحث والتطوير والعلماء والمهندسين الذين سلطوا الضوء على آخر التطورات والاتجاهات في عالم تصميم الآلات الدوارة وأهمية موثوقية المعدات والتقنيات المتقدمة وكيفية دعم كفاءتها وحماية الآلات التوربينية المتقدمة.

ويستعرض المؤتمر أيضاً آخر الابتكارات والأفكار والتكنولوجيا ونماذج الأعمال الناجحة والممارسات العملية في عالم الآلات الدوارة، ويتطرق إلى دور الذكاء الهندسي في عملية صناعة المعدات الدوارة، كما يتناول أيضاً الحلول المبتكرة، إلى جانب مناقشة التحديات الحالية وآلية وضع تصوّر وحلول مناسبة لها. وشكّل الحدث أيضاً منصة مهمة للتواصل بين الخبراء الإقليميين والدوليين لمناقشة كافة الجوانب المتعلقة بالمعدات الدوارة الثقيلة.

طباعة Email