بلدية دبي تتعاقد مع «أوردنانس سيرفي» البريطانية لتطوير وحوكمة منظومة البناء

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعاقدت بلدية دبي مع شركة أوردنانس سيرفي، الشركة البريطانية الرائدة في مجال تطوير وحوكمة منظومة البناء في إمارة دبي، للاستفادة من الخبرات العالمية في تسريع عملية الابتكار، والمساهمة في تطوير الخدمات الأساسية للمواطنين والمقيمين والزوار في دبي.

وتقدم أوردنانس سيرفي الدعم لمؤسسة تنظيم وترخيص المباني في بلدية دبي، للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للعملاء والجهات المعنية في مجال البناء والتشييد في الإمارة.

كما تزود أوردنانس سيرفي بلدية دبي بالخبرات اللازمة لدعم الفرق العاملة في مجالات رقابة أنشطة وترخيص المباني، والخدمات المساحية والتخطيط التنفيذي، ونظم المعلومات الجغرافية. ويهدف هذا التعاون إلى تحسين عمليات التخطيط والبناء في إمارة دبي، مدعومة ببيانات جيومكانية، وعمليات مساحية موثوقة.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال بول فرينش، الرئيس التجاري لشركة أوردنانس سيرفي: «تمر بلدية دبي بمرحلة مميزة، تعمل فيها على تعزيز إمكاناتها. ويسرنا أن نتعاقد لتقديم الدعم للمؤسسة في مساعيها الدؤوبة، لإحداث تحول ضمن مجال البناء المزدهر».

وأضاف: «سيستمر تعاوننا مع بلدية دبي لمدة 12 شهراً، وسنعمل خلالها على تقييم الأعمال، وتطوير خارطة طريق مستدامة وتنفيذها، ما يمكّن البلدية من إنجاز عملية التحول بشكل ناجح، وتقديم خدمات أفضل لعملائها في مجال البناء والتشييد، ضمن القطاعين العام والخاص».

وقال: «تلعب شركتنا دوراً استشارياً من خلال تقديم الخبرات اللازمة في مجال إدارة دورة حياة الأراضي والممتلكات، لدعم مشروع التحول، كما أن مفتاح النجاح يكمن في التعاون، والاعتماد على الخبرات الموجودة داخل مؤسسة تنظيم وترخيص المباني، مع توفير المعرفة والخبرة، من كل من شركة أوردنانس سيرفي، ورواد هذا القطاع عالمياً.

وختم قائلاً: إنه من الرائع أن نرى الدور الهام والرئيس، الذي تلعبه مؤسسة تنظيم وترخيص المباني في مثل هذا المشروع الهام، والذي سيحقق آثاراً إيجابية لهيئات القطاعين العام والخاص، وكذلك المواطنين في جميع أنحاء الإمارة.

ومن جانبها، قالت المهندسة مريم عبيد المهيري، المدير التنفيذي لمؤسسة تنظيم وترخيص المباني بالإنابة: تهدف المؤسسة إلى تطوير وتنظيم وإدارة منظومة أنشطة البناء في إمارة دبي، وتنفيذ أنظمة رائدة لخدمة المدينة، وتطوير التخطيط التنفيذي، وخدمات المساحة والبناء. وإن شراكتنا مع أوردنانس سيرفي وشركات استشارية أخرى معترف بها عالمياً، تدعمنا في تحقيق أهدافنا.

كما تم تمديد العقد الحالي بين إدارة مركز نظم المعلومات الجغرافية التابع لبلدية دبي وأوردنانس سيرفي، بغرض تنفيذ استراتيجية التطوير الجيومكاني على مدار عدة سنوات، بعد النجاح الذي حققه العقد السابق خلال السنتين الماضيتين.

وتدعم إدارة مركز نظم المعلومات الجغرافية، جهود حكومة دبي في مجموعة واسعة من الأنشطة، بهدف تسريع وتيرة عملية الابتكار، وتعزيز دور إدارة المركز، بصفتها جهة رائدة في دولة الإمارات ومنطقة الخليج العربي والعالم، في مجال الخدمات الجيومكانية، وبياناتها واستراتيجياتها.

ووضع التعاون بين إدارة مركز نظم المعلومات الجغرافية وأوردنانس سيرفي، خارطة طريق لتحقيق أكبر فائدة ممكنة من البيانات الجيومكانية في دبي. وتتمثل الخطوة التالية في بدء المرحلة التجريبية للتقنيات الجديدة، وتوظيفها في خدمة المواطنين.

ويفعّل العقد منصات استخراج البيانات الجيومكانية وإداراتها وتبادلها، بما يمكّن مركز نظم المعلومات الجغرافية من تزويد الحكومة والشركات والمواطنين في دبي، ببيانات جغرافية غنيّة وحديثة، بما يعزز جهود دبي لتحقيق أهدافها في مجالات الابتكار، والتوأم الرقمي والاستدامة.

ويؤدي اتخاذ القرارات، بالاستناد إلى بيانات الموقع، إلى توفير الخدمات والبنى التحتية للمواطنين، حيث يحتاجونها، حيث تلعب البيانات الجيومكانية الدقيقة والموثوقة، دوراً مهماً في تجاوز التحديات التي تواجه المدن في مختلف أنحاء العالم، إذ يمكن الاعتماد عليها لتحسن قطاع النقل والتنقّل مثلاً، ومساعدة المدن في تحقيق الحياد المناخي، وتطوير التخطيط والبنية التحتية، وتشجيع المواطنين على اتباع نمط حياة نشط وصحي. ويتمثل الهدف النهائي بأن تصبح دبي أكثر المدن سعادة في العالم.

وبدورها، قالت جولييت إزيتشي، المديرة الدولية في أوردنانس سيرفي: تحتل إدارة مركز نظم المعلومات الجغرافية، مكانة رائدة في الشرق الأوسط، ويلعب دوراً أساسياً في تحقيق المزيد من التطلعات في دبي، وتعزيز رؤيتها كمدينة رائدة عالمياً في مجال الاقتصاد الرقمي العالمي.

وأضافت: من المتوقع أن تصبح دبي المدينة الرائدة في الابتكار في المجال الجيومكاني. وتعمل الإمارة اليوم على إرساء الركائز القوية للاستفادة من الإمكانات الهائلة، بما يضمن تغطية شاملة للبيانات الجيومكانية، وتوفيرها بأفضل جودة ممكنة.

ومن ناحيتها، قالت ميثاء علي النعيمي مدير إدارة مركز نظم المعلومات الجغرافية بالإنابة: تشكل دبي واحدة من أسرع المدن نمواً في العالم، وتهدف استراتيجية إدارة مركز نظم المعلومات الجغرافية، إلى توفير نسخة توأم رقمي محدثة عن الإمارة.

ويسهم التعاون طويل المدى بين إدارة المركز وأوردنانس سيرفي في تحقيق هذه الأهداف، بالإضافة إلى تمكيننا من تعزيز تطلعات حكومة دبي، في جعل دبي أكثر المدن سعادة في العالم على جميع الأصعدة.

طباعة Email