ارتفاع تحويلات المقيمين بالعملات الرئيسية

ت + ت - الحجم الطبيعي

رصدت مكاتب الصرافة في الدولة ارتفاعاً لافتاً، خلال الأيام الماضية في عدد التحويلات المصرفية، التي يجريها المقيمون في الدولة، وبالتبعية في قيمها الإجمالية، بغرض الاستفادة من الزيادة الراهنة في قيمة الدولار الأمريكي مقابل العملات المحلية في دولهم.

ونقلت وكالة «بلومبرغ» عن «الفردان للصرافة» بأن القيمة الإجمالية للتحويلات، التي تمت عبرها باستخدام أغلبية العملات الرئيسية سجلت نمواً بنسبة مكونة من خانتين، مقارنة مع الشهر الماضي.

وقال حسن فردان الفردان، الرئيس التنفيذي للشركة: «ارتفع الحجم الإجمالي للتحويلات التي تمت باستخدام «اليورو»، بنسبة نمو شهرية بلغت 34%، فيما بلغت هذه النسبة 13% في حالة التحويلات، التي تمت باستخدام «الجنيه الاسترليني»، وثمة ارتفاعات بنسب متفاوتة في الحجم الإجمالي للتحويلات باستخدام العملات الرئيسية الأخرى».

وتوقع الفردان أن تبقى العملات في حالة تقلب وتفاوت في أسعار مقابل الدولار، خلال الأشهر المقبلة.

وذكرت تقارير أن أغلبية المقيمين الآسيويين والأوروبيين يعمدون حالياً إلى الاستفادة من الارتفاع الراهن في سعر الدولار أمام عملاتهم المحلية، وهو ما تمخض عن قفزة ملحوظة في العدد والقيمة الإجمالية للتحويلات.

والجدير بالذكر أن «مؤشر الدولار» والذي يرصد قيمة الدولار مقابل سلة من العملات ارتفع 15%، منذ مطلع العام الجاري، بحسب بيانات صادرة حديثاً عن وحدة «انتيلجينس» للأبحاث والبيانات الاقتصادية التابعة لصحيفة «ايكونومست» البريطانية.

طباعة Email