9 مقومات نوعية ترسخ «جيتكس» بين أهم فعاليات التقنية عالمياً

دبي محط أنظار العالم الرقمي

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تتجه أنظار المجتمع الرقمي العالمي غداً نحو دبي مع انطلاق فعاليات معرض جيتكس جلوبال 2022 بمشاركة عالمية غير مسبوقة في الحدث التقني الأضخم، حيث تجمع الإمارة عمالقة التكنولوجيا من أنحاء العالم لاستشراف المستقبل ورسم صورة لآفاق نمو القطاع. ونجحت دبي منذ إطلاق الدورة الأولى لمعرض جيتكس عام 1996 وحتى اليوم في تطوير الحدث المتخصص في قطاعات تقنية المعلومات وتعزيز مكانته بين كبرى الفعاليات التجارية الدولية المعنية بالقطاع وأصبح جيتكس يتصدر أجندة شركات التقنية العالمية سنوياً. 

وتحتضن دبي، بحسب خبراء، «جيتكس جلوبال 2022» في نسخته الأكثر تأثيراً في تاريخ الحدث حتى الآن، مع مشاركة 5000 شركة منها 250 كياناً حكومياً، في حدث يجتمع فيه مجتمع تكنولوجيا المعلومات الإقليمي بأكمله لإظهار الأفضل والأكثر إشراقاً في قطاع التقنية ورسم مستقبل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المنطقة والعالم.

وفي هذا الإطار، أوضحت ماريا الجوخي مديرة شركة أوبس دوت مي المتخصصة في خدمات التحول الرقمي أن جيتكس يتمتع بمجموعة واسعة من المقومات التي ساهمت في نجاحه المتواصل، إلا أن 9 عوامل رئيسية شكلت مميزات نوعية لهذا الحدث، ورسخت موقعه بين أهم معارض تقنية المعلومات في العالم، وذلك وفقاً لرصد أعدته الشركة بمناسبة انطلاقة الدورة الثانية والأربعين لـ «جيتكس جلوبال» الأسبوع المقبل.

وأشارت ماريا الجوخي إلى أن الأهمية التي يكتسبها الحدث عاماً بعد عاماً تتجسد في الارتفاع المطرد الذي تسجله أعداد المشاركين والحضور والمشاركات الواسعة لأهم شركات تقنية المعلومات في المنطقة والعالم. وسلطت شركة «أوبس دوت مي» الضوء على بعض من أهم العوامل التي تميز جيتكس وتساهم في تعزيز موقعه بين كبرى الفعاليات العالمية المتخصصة بقطاع تقنية المعلومات وهي كما يلي:

1. المدينة المنظمة حيث يشكل انطلاق الأحداث والمؤتمرات من دبي عاملاً حيوياً في نجاح هذه الفعاليات عالمياً، فالإمارة تواصل ترسيخ موقعها بين أهم عواصم المال والأعمال دولياً، بالتوازي مع تطوير قدراتها التنافسية في كل المجالات والارتقاء بإمكاناتها التي أثبتت جدارة راسخة في إنجاح أي حدث عالمي تنظمه، وهو ما تجلى أخيراً في تنظيم نسخة تاريخية واستثنائية من معارض إكسبو العالمية .

2. تنظيم متكامل حيث ينظر العالم إلى دبي بوصفها نموذجاً في النمو والتميز بكل المجالات، وفي مقدمتها تنظيم واستضافة المعارض والمؤتمرات الكبرى، بدءاً بالفعاليات التجارية والاستثمارية وصولاً إلى الأنشطة الفنية والثقافية، وقد توجت دبي إمكاناتها التنظيمية في النجاح الكبير الذي حققته في استضافة إكسبو 2020 رغم التحديات التي فرضتها الجائحة.

3. الحضور الحكومي حيث يتميز جيتكس عن باقي معارض التقنية العالمية بوجود مشاركة حكومية محلية وإقليمية فاعلة وموسعة في كل فعاليات الحدث، سواء كجهات عارضة أم مشاركة في المؤتمرات والفعاليات، وفي ظل أهمية القطاع الحكومي في قيادة مسيرة التحول الرقمي، يشكل التواجد الكثيف للجهات الحكومية فرصة لشركات التقنية من أجل بحث فرص التعاون وبناء الشراكات مع القطاع العام.

4. الاستراتيجيات الذكية حيث تحتل دبي والإمارات مرتبة الصدارة في قيادة التحول الرقمي بمختلف أبعاده، هو ما يتجلى في الاستراتيجيات السباقة التي أدركت أهمية مواكبة التطوير التقنية وعملت على تأطير الجهود المعنية بكل المجالات التقنية والمساهمة في تطويرها وتوسيع تطبيقاتها، بدءاً من الخدمات الحكومية الإلكترونية في السابق مروراً باستراتيجيات الحكومة الذكية وصولاً إلى استراتيجيات الذكاء الاصطناعي والـ «بلوكتشين» والـ «ميتافيرس» وغيرها.

5.  التجديد والابتكار حيث يتميز جيتكس عبر تاريخه بالتجديد الدائم والابتكار الخلاق سواء في الفعاليات والأنشطة المقامة على هامش الحدث أم في طرق وأساليب العرض، بالإضافة إلى تنوع المحاور والقضايا التي يتم بحثها خلال الفعاليات، ما يساهم في مواصلة استقطاب المشاركين والعارضين ويرسخ أهمية الحدث كمنصة لاستشراف مستقبل التقنية في العالم.

6.  البنية التحتية المتطورة حيث إنه من أجل استضافة أحد أهم معارض تقنية المعلومات، فمن الضروري أن تتمتع المدينة المستضيفة بقدرات تقنية متطورة، وهو بالفعل ما تتميز به دبي في ظل التقدم الكبير الذي يشهده قطاع التقنيات والاتصالات في الإمارات بشكل عام، بالإضافة إلى البنية التحتية والخدمية المتطورة، بدءاً من الربط الجوي واللوجستي الواسع مع العالم، والذي يسهل وصول المشاركين والمعدات بكل سرعة وكفاءة.

7.  تسارع التطوير الرقمي إقليمياً حيث يسجل التحول الرقمي نمواً كبيراً على مستوى العالم، وبالأخص في ظل تداعيات الجائحة التي أثبتت أهمية التقنيات الحديثة في تلبية وتيسير كل متطلبات الحياة، إلا أن منطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا وأفريقيا تشهد تسارعاً أكبر في وتيرة التطوير الرقمية للارتقاء بالبنية التحتية التقنية ومواكبة المستجدات المتلاحقة التي يشهدها القطاع وتلبية النمو المتواصل في الطلب على كل الخدمات الرقمية والاتصالات، إلى جانب تكثيف الجهود لتحويل الخدمات الحكومية إلى الوسائط الرقمية.

8.  بوابة الفرص لأسواق واعدة وذلك انطلاقاً من موقع دبي الاستراتيجي وارتباطها الوثيق مع كل الدول، وفي ظل مكانتها الحيوية كبوابة رئيسية لأسواق المنطقة الواعدة، يشكل جيتكس فرصة سانحة لشركات التقنية من مختلف أنحاء العالم لدخول الأسواق الإقليمية من بوابة دبي.

9.  تسويق واسع حيث يحظى «جيتكس» كل عام باهتمام إعلامي واسع محلياً وعالمياً، بالتزامن مع الحملات التسويقية الواسعة التي يتم تنظيمها للحدث قبل انعقاده، ما يشكل إضافة نوعية بالنسبة للمشاركين والعارضين والزوار ويدعم جهودهم لترويج خدماتهم ومنتجاتهم.

طباعة Email