شركاء «إنفستوبيا» يناقشون فرص الاستثمار في المنطقة

ت + ت - الحجم الطبيعي

ناقش شركاء مؤتمر «إنفستوبيا» العالمي على المستويين المحلي والعالمي، فرص الاستثمار والتحديات التي تواجه منطقة الشرق الأوسط، وكذلك دور «إنفستوبيا» في تحفيز الاستثمارات بقطاعات الاقتصاد الجديد.

جاء ذلك على هامش ملتقى الأعمال الذي نظمته «إنفستوبيا» بالتعاون مع دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي، والذي شهد الإعلان عن موعد المؤتمر السنوي القادم والمقرر انعقاده في 1 و2 مارس عام 2023 في أبوظبي، بحضور ممثلين عن «كريبتو دوت كوم»، و«بلاك روك»، ومؤسسة التمويل الدولية، ومكتب الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر (استثمر في الشارقة).

وقال راشد عبد الكريم البلوشي، وكيل دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي: تعد «إنفستوبيا» إضافة مهمة إلى حزمة المبادرات التي تطرحها الإمارات، والتي تسعى إلى تحديد فرص استثمار جديدة وزيادة تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر، ونستهدف بالتعاون مع وزارة الاقتصاد، تعزيز أداء الاقتصاد الكلي والقطاع المالي عبر دعم مبادرات التنويع الاقتصادي. وتأتي أهمية مؤتمر «إنفستوبيا» العالمي كونه يدعو القطاع الخاص إلى المشاركة بشكل أكبر في تحقيق الرؤية الاقتصادية، ويسعدنا أن نستضيف هذا الحدث المرموق في أبوظبي خلال الربع الأول من العام المقبل 2023، إذ توفر «إنفستوبيا» منصة واحدة لتعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

وأضاف: تعد الإمارات مركزاً تجارياً واستثمارياً نشطاً ومزدهراً، وتستند إلى خبراتها ومعارفها في توفير منصات ملائمة لاستقطاب القادة والخبراء والشركات العالمية من أجل الاستفادة من الفرص والآفاق الواعدة، وتعزيز الاقتصاد والأسواق، ما يسهم بشكل إيجابي على المؤسسات والمجتمع والأفراد.

من جهته، قال محمد ناصر الزعابي، الرئيس التنفيذي لمنصة «إنفستوبيا» العالمية للاستثمار: الحوارات التي تنظمها «إنفستوبيا» مع شركائها بالغة الأهمية كونها تناقش آخر التطورات الاقتصادية العالمية والإقليمية والحلول الضرورية لتعزيز الاستثمارات في قطاعات الاقتصاد الجديد.

بدوره، قال محمد جمعة المشرّخ، المدير التنفيذي لمكتب الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر (استثمر في الشارقة): نجحت الدورة الأولى من مؤتمر «إنفستوبيا» العالمي، التي أقيمت في مارس عام 2022 على هامش معرض إكسبو 2020 دبي، في تقديم منصة لعرض الآفاق الاستثمارية القائمة والمستقبلية في إمارة الشارقة، ونؤمن أن الدورة الثانية من المؤتمر التي ستعقد العام المقبل ستواصل تعزيز جهود الشارقة لجذب الاستثمارات النوعية، خاصة في قطاعات التكنولوجيا الخضراء، والصناعة المتقدمة، ورأس المال البشري والابتكار، والتكنولوجيا الغذائية، والنقل والخدمات اللوجستية، والصحة وجودة الحياة، والثقافة والسياحة، المليئة بالفرص لجذب الاستثمارات النوعية حتى عام 2027، والتي تقوم بصياغة مستقبل الاستثمارات المستدامة في الشارقة.

وتابع: نتطلع للمشاركة في حوارات جديدة حول مستقبل الأسواق والاقتصادات الصاعدة حول العالم في مؤتمر إنفستوبيا العالمي 2023، لتسليط الضوء على نوع الاستثمارات والنمو الاقتصادي الناجم عنها، والذي نرغب بالتركيز عليه مع الشركاء والمستثمرين على المستويين الإقليمي والعالمي.

وقال ستيوارت إستيد، المدير العام لمنصة «كريبتو دوت كوم» في الشرق الأوسط وأفريقيا: ملتزمون بشدة بالمساعدة في توسيع المنظومة الرقمية في الإمارات ودعم الحكومة والجهات التنظيمية المختلفة في مهامها لدمج تقنية البلوك تشين بشكل آمن في الحياة اليومية، ونرى أن المنطقة تساعد في قيادة هذا التحول على مستوى العالم، لذلك كان من المهم بالنسبة لنا أن نصبح شريكاً مؤسساً لإنفستوبيا لأننا نتشارك الرؤى حول التحولات التي ستحدثها العملات المشفرة في الاقتصاد العالمي والمحلي.

من جهته، قال باشاليس بوشوريس، المدير الإداري والرئيس الإقليمي لشركة بلاك روك: تعد «إنفستوبيا» مؤتمراً بالغ الأهمية لمناقشة التغييرات الهيكلية واتجاهات الاستثمار طويلة الأجل التي تتطلب من القطاعين العام والخاص أن يجتمعوا معاً لمواجهة التحديات وإطلاق العنان لفرص النمو الهائلة.

أما سفيان العيسى، رئيس مكتب مؤسسة التمويل الدولية في دولة الإمارات فقد تحدث قائلاً: مع تزايد عدد السكان، والموقع الاستراتيجي، والمشهد الريادي المزدهر، أصبح الشرق الأوسط جاهزاً للاستثمار. يسعدني أن أرى كيف تقدّم الإمارات العربية المتحدة هذه الإمكانات للعالم. في مؤسسة التمويل الدولية، نعتقد أن الاستثمار الأجنبي في هذه المنطقة يمكن أن يخلق فرص عمل، ويحسن البنية التحتية، ويلبي مجموعة من احتياجات التنمية الأخرى.

طباعة Email