«شيبسي» تستعرض تقنيات تمكين الشركات من بناء سلاسل توريد مستدامة في جيتكس 2022

ت + ت - الحجم الطبيعي

تستعرض شركة «شيبسي» العالمية في مجال تقديم خدمات تقنية إدارة اللوجستيات الذكية في معرض جيتكس 2022 كيف تمكّن تقنيتها أكثر من 200 شركة في جميع أنحاء العالم من الوصول لخدمات لوجستيات مستدامة واقتصادية.

في ظل تزايد كثافة أنشطة التجارة الإلكترونية العابرة للحدود، فضلًا عن تقلب أسعار الوقود وتضاؤل هوامش الربح، وانتهاءً بارتفاع عوائد التجارة الإلكترونية، تواجه الشركات في الشرق الأوسط العديد من التحديات، لكن من الممكن تحويل هذه التحديات إلى فرص جديدة شريطة التعامل معها باستخدام التقنيات المناسبة. على سبيل المثال، إن قدرات التوجيه المتقدمة والعمل على تحسين سعات الشحن يؤديان لخفض التكاليف اللوجستية تخفيضًا كبيرًا، مع دفع إنتاجية خدمات التوصيل من خلال ضمان زيادة عمليات التسليم بنسبة تصل إلى 14٪ لكل سائق، مع تحسين استخدام سعة المركبات بنسبة 31%.

فضلًا عن ذلك، تطورت التوقعات حول اتفاقيات مستوى الخدمة (SLAs) في مجال التوصيل في المنطقة، مثل التقيد الصارم بمبدأ التوصيل في الموعد وبالكامل (OTIF) والجداول الزمنية للتسليم، خصوصاً مع تزايد عدد العملاء الراغبين في استلام طلباتهم في اليوم نفسه. في سياق آخر، تشير التقارير أيضًا إلى أن 65٪ من المستهلكين في الشرق الأوسط أصبحوا أكثر وعيًا بالبيئة ويعطون الأولوية للاستدامة.

تشهد دول المنطقة طفرة في التجارة الإلكترونية العابرة للحدود، نظرًا للبنية التحتية الحديثة وبيئة الأعمال المستقرة والمشجعة للمستثمرين. في الواقع فإن دولة الإمارات العربية المتحدة تعتبر بالفعل مركزًا عالميًا للتجارة والتداول، مما سيزيد بالتبعية من بصمتها الكربونية نتيجة للأنشطة اللوجستية المتزايدة. وفقًا لتقرير حديث، تحتاج منطقة الشرق الأوسط لخفض انبعاثاتها من ثاني أكسيد الكربون بنسبة 42% لتحقيق أهدافها لعام 2030 بما يتماشى مع اتفاقية باريس للمناخ. ومن هنا تأتي الفرصة لسلاسل التوريد في المنطقة والشركات التي تعمل بالخدمات اللوجستية كي تطلع بدورها المحوري في مساعدة الدول على تحقيق أهداف الاستدامة الخاصة بها.

إن لوحات شركة «شيبسي» للقيادة الخاصة بالاستدامة تمكّن الشركات من مراقبة انبعاثات الكربون لشحناتها حتى قبل بدء رحلة الشحن. بفضل هذه الرؤية المتقدمة لانبعاثات ثاني أكسيد الكربون، يمكن للشركات اختيار شريك خدمة لوجستية يتبع أفضل ممارسات الاستدامة ويساعد في تقليل التأثير البيئي السلبي.

وقال سوهام تشوكشي، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لشركة «شيبسي»: «إن التحوّل إلى مركز التجارة العالمية يحتاج إلى التخطيط بعناية فائقة، حتى لا يعاني النمو الاقتصادي من تنامي سلاسل التوريد وتعقد العمليات اللوجستية. يمكن للشركات قيادة التغيير بالاستفادة من أدوات إدارة الخدمات اللوجستية التي تتبنى تقنيات الذكاء الاصطناعي والأتمتة. يمكن لهذه الأدوات التقنية أن تساعد في توفير الأميال المقطوعة، وإلغاء ظاهرة الأميال غير المستغلة، وخفض أحجام الرحلات، وزيادة إنتاجية عمليات التوصيل الإجمالية، بل ومراقبة البصمة الكربونية مراقبة استباقية لضمان تحقيق الامتثال. يمكن لكل هذه القدرات مجتمعة أن تؤهل الشركات لاستيعاب التكاليف غير المسبوقة بسهولة، مع تحويل عملياتها لتصبح أكثر مرونة وصديقة للبيئة، بالإضافة إلى تحقيق محصلة نهائية إيجابية وتقديم تجربة سلسة للعملاء».

في جيتكس، ستعرض شركة «شيبسي» المتخصصة في توفير البرمجيات على هيئة خدمة (SaaS) قصص النجاح وأفضل الممارسات المدعومة بالتقنية من قصص نجاح العملاء، وذلك لمساعدة أصحاب المصلحة المتعددين في مجال الخدمات اللوجستية على التغلب على تحديات التجارة الإلكترونية وسلاسل التوريد الخاصة بالتجزئة. لمعرفة المزيد حول كيف يمكن لمقدم خدمة إدارة اللوجستيات مواجهة التحديات اللوجستية الفريدة وتحقيق التميز في العمليات التشغيلية، يمكنك حجز اجتماع على https://shipsy.io/event/gitex-global/، أو زيارة جناحنا رقم (H6A-18) للتواصل مباشرة مع الخبراء المتواجدين في جيتكس.

طباعة Email