الإمارات تدعو إلى تنسيق الجهود الدولية لتخفيف آثار ارتفاع أسعار الغذاء

ت + ت - الحجم الطبيعي

 شاركت وزارة المالية في الاجتماع الثالث لمجموعة عمل الإطار ضمن المسار المالي لمجموعة العشرين (G20) لعام 2022، والذي عقد بصورة حضورية وافتراضية يومي 29 و30 سبتمبر 2022 في مدينة بالي الإندونيسية، لمناقشة عدد من القضايا الاقتصادية العالمية. وأشار فريق الدولة إلى أهمية تنسيق الجهود الدولية للتخفيف من الآثار الناجمة عن ارتفاع أسعار الغذاء، مع ضرورة العمل على صوغ سياسات فاعلة لإيجاد حلول على المدى الطويل بشكل يتناسب مع التحديات الناجمة عن التغير المناخي

وضم فريق الوزارة المشارك علي شرفي الوكيل المساعد لقطاع العلاقات المالية الدولية بالإنابة، وشما عبدالغني، مديرة مشاريع نائبة الرئيس التنفيذي للابتكار. وحضر الاجتماع أعضاء مجموعة دول العشرين والدول المدعوة، والأعضاء المدعوون من خارج مجموعة العشرين، وممثلو المنظمات والمؤسسات الدولية مثل البنك الدولي، وصندوق النقد الدولي، ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

وأكد فريق الدولة أهمية الدور التي تؤديه المجموعة في متابعة الآثار الاقتصادية الناجمة عن جائحة كوفيد-19، ودورها في تحديد أهم الأولويات لضمان استمرار التعافي الاقتصادي واستقرار الأنظمة المالية.

وناقش الاجتماع التوقعات الاقتصادية العالمية بشأن ارتفاع معدلات التضخم، وتباطؤ النمو الاقتصادي، وسبل الحفاظ على أمن الطاقة، فضلاً عن التباحث بشأن التحديات التي تواجه القطاع الصحي إضافة إلى الأمن الغذائي والتأثيرات الاقتصادية لتغير المناخ.

واستعرض الاجتماع سبل تعزيز النمو الاقتصادي العالمي والتخفيف من الأخطار والتداعيات التي يواجهها القطاع المالي وخاصة في الدول منخفضة الدخل، وسبل التعاون الدولي للمساعدة على التخفيف من الأخطار غير المباشرة على الاستقرار المالي، فضلاً عن التقلبات التي يشهدها قطاع الأغذية، والأخطار الاقتصادية على المدى القصير ومتوسط الأجل، وخاصة بالنسبة للأسواق الناشئة، إلى جانب الجهود المبذولة لتسريع التحول للحياد المناخي، وسبل التخفيف من تداعيات هذا التحول.

وفي ختام الاجتماع اتفق الأعضاء على رفع التقارير والوثائق لوزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية لمجموعة العشرين في الاجتماع المقرر عقده يومي 12 و13 أكتوبر 2022 في واشنطن، مؤكدين ضرورة متابعة الحوار بشأن آخر التطورات الاقتصادية العالمية واستجابات السياسات بشأن الأخطار، وذلك استعداداً لرئاسة الهند مجموعة العشرين في 2023.

طباعة Email