«العالمية القابضة» تستحوذ على حصة أغلبية في «أميركوم» بـ 250 مليون درهم

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت الشركة العالمية القابضة التي تتخذ من أبوظبي مقراً رئيسياً، إتمام الاستحواذ على 54٪ من شركة أميركوم، المزود لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في منطقة الشرق الأوسط، وذلك من خلال شركتها الفرعية «اي اتش سي ديجيتال».

وتخدم أميركوم العديد من أكثر المشاريع تحديداً في الشرق الأوسط، حيث تخدم قاعدة عملاء واسعة مثل مقدمي الخدمات والحكومات والمؤسسات التعليمية وبيوت التمويل ومؤسسات الرعاية الصحية. وتأتي الصفقة التي تبلغ قيمتها 250 مليون درهم كجزء من استراتيجية الشركة العالمية القابضة لتنمية محفظة أصولها الرقمية والتوسع في مجالات نمو جديدة.

وقال سيد بصر شعيب، الرئيس التنفيذي للشركة العالمية القابضة: «سنواصل السعي إلى المزيد من عمليات الاستحواذ في مختلف الصناعات، بما في ذلك مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وبناءً على سجلنا الراسخ في الحصول على استثمارات عالية القيمة ومربحة تعود بالنفع على مساهمينا على المدى القصير والطويل. فإن الاستحواذ على حصة الأغلبية في شركة أميركوم سيساعد شركة «اي اتش سي ديجيتال» على مواصلة زيادة ربحيتها وتعزيز وجودها في هذا المجال». 

وتأسست شركة أميركوم في عام 1984، ولديها شراكات استراتيجية مع العديد من اللاعبين البارزين في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بما في ذلك سيسكو وأوراكل كشريك ذهبي معتمد، وديل كشريك تيتانيوم، وبالو ألتو، وفورتنيت، وF5، وسوفت وير ايه جي، ومايكروسوفت، وساس، وهولوي، وشنايدر وإتش بي مع عدد كبير من مشاريع البنية التحتية الناجحة تحت مظلتها، كما تعمل أميركوم اليوم في جميع أنحاء الشرق الأوسط وهي متخصصة في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (ICT) والتي توفر حلولاً رقمية شاملة. ويقع المقر الرئيسي لشركة أميركوم في أبوظبي.

وقال حسين جاسم النويس، رئيس مجلس إدارة شركة النويس للاستثمارات وأحد المساهمين في شركة أميركوم: الاستحواذ يجلب بعداً جديداً إلى شركة أميركوم، بالإضافة إلى خلق نطاق أكبر لخطط نمو أعمالنا في سوق الشرق الأوسط. وإنه أمر محفز لفريق عمل شركة أميركوم أن تتلقى استثماراً بهذا الحجم من «اي اتش سي ديجيتال»، إحدى الشركات الاستراتيجية للشركة العالمية القابضة، والذي بدوره سيعزز شراكتنا بشكل أكبر بعد هذا الاستحواذ.

طباعة Email