شراكة بين ماستركارد و«نقودي» لتعزيز قبول المدفوعات الرقمية في الإمارات

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت ماستركارد عن شراكة استراتيجية مع «نقودي»، بوابة الدفع الرائدة في مجال التكنولوجيا المالية التي طورتها مجموعة إماراتك، التابعة لمؤسسة دبي للاستثمار، تتيح بموجبها للمستهلكين والشركات في دبي، إجراء مدفوعات سلسة وآمنة ولا تلامسية، لمجموعة مختارة من خدمات القطاعين الحكومي والخاص.

وبموجب هذا التعاون، ستدعم خدمات بوابة الدفع من ماستركارد، المدفوعات الرقمية متعددة القنوات لدى «نقودي»، بما فيها خدمة «تاب أون فون»، حيث سيتمكن العملاء، بفضل هذه التقنية، من استخدام بطاقاتهم أو أجهزتهم الذكية، لإجراء عمليات الدفع من خلال هاتف التاجر.

وتعد «نقودي» من أبرز محافظ التكنولوجيا الرقمية، وحلول الدفع والاستشارات عبر الإنترنت في العالم العربي، إذ تقدم لعملائها من التجار خدمات دفع مؤتمتة بالكامل، بما يدعم جهود التحول نحو مجتمع غير نقدي. وستقدم ماستركارد، من خلال شراكتها مع «نقودي»، تكنولوجيا بوابة الدفع العالمية الرائدة في القطاع للمؤسسات من مختلف الأحجام، والشركاء، والمستحوذين، بما يسهم في تعزيز قدرات «نقودي» في مجال المدفوعات.

وكانت حكومة دبي، قد شكلت عام 2020، فريق عمل «دبي اللانقدية»، لوضع خطة عمل لتحويل جميع عمليات الدفع في الإمارة، إلى طرق دفع غير نقدية، وسهلة الاستخدام في جميع القطاعات. 

وقال زاهي زاهي الكلاّب مدير عام «نقودي»: «تماشياً مع مبادرة الاقتصاد غير النقدي التي تتبناها دولة الإمارات، تعمل نقودي على تعزيز شراكاتها مع المؤسسات العالمية البارزة، لترسيخ مكانتها كياناً رائداً في قطاع التكنولوجيا المالية والمدفوعات. ونحن سعداء بالمضي قدماً في تعاوننا مع ماستركارد، والاستفادة من جميع الخدمات التي توفرها منصة بوابة الدفع التابعة لها، بما في ذلك خدمة «تاب أون فون»، ما يتيح لنا اعتماد تجربة عملاء سهلة وموحدة عبر جميع قنواتنا».

وتقوم الشركة الأم «إماراتك»، التي تتلقى ما يزيد على 50,000 معاملة في اليوم، بأتمتة العديد من العمليات الإدارية، بما في ذلك إصدار التأشيرات، وبطاقات الإقامة، والهوية، وشهادات اللياقة الطبية، فضلاً عن العديد من الخدمات الأخرى في جميع أنحاء دولة الإمارات. 

من جهته، قال سعادة ثاني الزفين، الرئيس التنفيذي لمجموعة شركات إماراتك: «يسرنا التعاون مع ماستركارد، لتحقيق أهدافنا المتمثلة في إطلاق منتجات مبتكرة عالية التقنية، وتقديم خدمات رفيعة المستوى، تؤثر إيجاباً في حياة الناس. وسنتمكن، من خلال خدمات بوابة الدفع من ماستركارد وخدمة «تاب أون فون»، من تقديم طرق سريعة ومريحة، لسداد المدفوعات بطريقة آمنة وموثوقة، ما يساعد الشركات والجهات الحكومية على العمل بفاعلية أكبر».

وبدوره، قال جهاد خليل مدير عام المنطقة الشرقية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى ماستركارد: «يسعدنا التوقيع على هذه الشراكة الاستراتيجية مع نقودي، لتقديم حلول دفع رقمية مبتكرة للجهات الحكومية في دولة الإمارات العربية المتحدة، في وقت نواصل فيه تنويع عروضنا عبر القطاعات غير التقليدية. وتقدم خدمة «تاب أون فون».

إضافة مبتكرة ومناسبة ومريحة لمنظومة المدفوعات، في بيئة متعددة القنوات، يتطلع فيها المستهلكون على نحو متزايد للحصول على خيارات دفع مناسبة لهم. وستواصل ماستركارد، العمل الوثيق مع شركائها في قطاع التكنولوجيا المالية، وشركات الاتصالات، والمؤسسات المالية، والشركاء الحكوميين، لبناء منظومة رقمية قوية ومترابطة وشاملة، يستفيد منها الجميع».

وعلى المستوى العالمي، تعهدت ماستركارد بربط مليار شخص، و50 مليون شركة متناهية الصغر، وصغيرة، ومتوسطة، بالاقتصاد الرقمي بحلول عام 2025، مع التركيز على 25 مليون سيدة أعمال.

طباعة Email