«بروج» تعتزم توزيع 1.2 مليار درهم أرباحاً مؤقتة على المساهمين عن الربع الثاني

ت + ت - الحجم الطبيعي

 تعتزم شركة «بروج» بي إل سي، إحدى شركات البتروكيماويات المتخصصة في توفير حلول البولي أوليفينات المبتكرة والمتنوعة، توزيع أرباح مؤقتة على المساهمين بقيمة 325 مليون دولار (1.2 مليار درهم) عن الربع الثاني من العام الجاري، وذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية المقرر عقده غداً «الخميس».

وتنظر الجمعية العمومية في الموافقة على توزيع أرباح عن الربع الثاني من العام الجاري من السيولة النقدية الحرة الخاصة بالشركة ودفع أرباح الربع الثاني 2022.

وتتوافق الأرباح المقترحة للربع الثاني من العام الجاري مع سياسة الأرباح الخاصة بالشركة المعتمدة من مجلس الإدارة، حيث تعتزم «بروج» دفع 975 مليون دولار توزيعات أرباح للمساهمين عن السنة المالية 2022، ودفع 1.3 مليار دولار على الأقل عن السنة المالية 2023.

وتأتي التوزيعات بعد إعلان الشركة عن زيادة في الإيرادات بنسبة 16.4 % لتصل إلى 3.46 مليارات دولار في النصف الأول من العام الجاري مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق، إضافة إلى ارتفاع الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك المعدلة بنسبة 1.7 % إلى 1.51 مليار دولار، في حين ارتفع صافي الدخل بنسبة 2.5 % إلى 853 مليون دولار.

وشهدت «بروج» خلال النصف الأول من العام الجاري نمواً في قدرتها الإنتاجية الإجمالية بنسبة 6.9 في المائة على أساس سنوي بعد استكمال تشغيل الوحدة الخامسة الجديدة لإنتاج البولي بروبيلين بكامل طاقتها، واستكمال الصيانة الدورية الشاملة لمصنع «بروج 1» في الربع الأول، مما ساهم في تحقيق نمو 8.6 % على أساس سنوي في أحجام المبيعات الإجمالية.

وكان إدراج «بروج» في سوق أبوظبي للأوراق المالية في يونيو الماضي الأكبر على الإطلاق في أبوظبي، والأكبر أيضاً لشركة بتروكيماويات في منطقة الشرق الأوسط، وشهد الاكتتاب العام الأولي إقبالاً كبيراً بعدما بلغ حوالي 42 مرة ضعف القيمة المستهدفة ضمن فئات المستثمرين الأفراد والمستثمرين المؤسسين مع زيادة في الطلب من قبل المستثمرين الأفراد أكثر من أي اكتتاب عام أولي جرى في الإمارات علي مدى ما يقرب 20 عاماً.

وبعد استكمال إدراج الشركة، انضمت بروج إلى سلسلة مؤشرات «فوتسي راسل» للأسهم العالمية التي يسترشد بها المستثمرون في جميع أنحاء العالم فيما يتعلق بقرارات تخصيص الأصول وبناء المحافظ الاستثمارية، بما يعكس مكانة الشركة وحضورها العالمي المتنوع ويؤكد أهميتها بالنسبة لقاعدة المستثمرين المؤسسين العالميين.

وستستمر «أدنوك» وشريكها الاستراتيجي «بورياليس» بتعزيز دورهما بوصفهما مساهمين بحصة الأغلبية في شركة «بروج»، لدعم مسيرة نموها وسعيها المتواصل لخلق قيمة نوعية وتحقيق عوائد كبيرة ومتميزة للمساهمين.

طباعة Email