«أبوظبي الوطنية للفنادق» تستثمر مليار درهم لتطوير منتجع في جزيرة المرجان برأس الخيمة

ت + ت - الحجم الطبيعي

استحوذت شركة «أبوظبي الوطنية للفنادق» مؤخراً على قطعة أرض رئيسية في مشروع جزيرة المرجان التابع لشركة «مرجان» في رأس الخيمة، لتطوير منتجع فاخر يطل على مياه الخليج العربي باستثمار مليار درهم، يضم 1000 غرفة، ويمتد على مساحة 1 مليون قدم مربعة.

وقال المهندس عبد الله العبدولي، الرئيس التنفيذي لشركة «مرجان»: تكمن قوة رأس الخيمة في اقتصادها المتنوع وتركيز قيادتها على تشجيع أنشطة التجارة والسياحة والضيافة والتصنيع. وتمكنت الإمارة على مر السنين من ترسيخ سمعة مرموقة كمركز رائد للاستثمار والضيافة والسياحة، حيث استقطبت استثمارات هامة وأصبحت مقراً لأصول عالمية المستوى.

وأضاف: من جهتها، تواصل شركة «مرجان» تأسيس مشاريع راقية في قطاعات الضيافة والترفيه والرياضة لدعم استراتيجية الوجهة السياحية المستدامة للإمارة. وما استثمار شركة «أبوظبي الوطنية للفنادق» في تطوير منتجع فاخر في جزيرة المرجان سوى انعكاس لثقتها القوية في إمكانات الوجهة، وسيكون له دور في حفز المزيد من الاستثمارات إليها.

وقال الشيخ أحمد الظاهري، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة «أبوظبي الوطنية للفنادق»: يمثل هذا الاستثمار فرصة مميزة لتوسيع نطاق أعمالنا وتعزيز مكانتنا في الإمارات الأخرى، وهو نابع من إيماننا القوي وثقتنا الراسخة بإمكانات دولة الإمارات العربية المتحدة واقتصادها القوي وقيادتها الحكيمة.

وقال خالد أنيب، الرئيس التنفيذي لشركة «أبوظبي الوطنية للفنادق»: واثقون أن استثمارنا في رأس الخيمة سيحقق عوائد قوية لمساهمينا، وسيعزز مكانة دولة الإمارات كوجهة رائدة للسفر والضيافة. وسيكون هذا المنتجع الفاخر إضافة متميزة مكمّلة لمحفظتنا الحالية من الفنادق في أبوظبي ودبي.

وتضم جزيرة المرجان أكثر من 3000 غرفة فندقية، بما فيها فندق «هامبتون باي هيلتون جزيرة المرجان»، و«منتجع موفنبيك جزيرة المرجان»، و«فندق ريكسوس باب البحر»، و«منتجع وسبا دبل تري باي هيلتون»، و«منتجع وسبا جزيرة المرجان». وتم تطوير هذه الوجهة بتوجيه من صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، وهي تتميز بتوفير تجارب فريدة من نوعها في أسلوب الحياة، وبالشواطئ الرملية الممتدة على أكثر من 7.8 كيلومترات، والواجهة البحرية بطول 23 كيلومتراً.

طباعة Email