قطاع الفنادق يشهد انتعاشاً قوياً العام الجاري

ت + ت - الحجم الطبيعي

أوضح أيمن يوسف، نائب رئيس شركة كولدويل بانكر الإمارات أن قطاع الفنادق في دبي يشهد انتعاشاً قوياً هذا العام، ويعزى هذا النمو إلى الزيادة الكبيرة في عدد السياح نتيجة لازدهار السياحة بفضل كفاءة الحكومة في التعامل مع الجائحة، لافتاً إلى أن دبي من حيث إشغال الفنادق قد احتلت دبي المرتبة الأولى عالمياً في الربع الأول من عام 2022، متقدمة على الوجهات الدولية الأخرى بما في ذلك لندن ونيويورك وباريس، وفقاً لبيانات من شركة تحليل إدارة الفنادق. وحققت الفنادق متوسط مستويات إشغال بنسبة 82 %، وهو ما يعادل تقريباً مستويات الإشغال البالغة 84% لنفس الفترة من عام 2019.

واليوم بات الرهان كبيراً على نجاح المساكن ذات العلامات التجارية وتبنيها من قبل العلامات التجارية الفندقية، حيث قامت العديد من العلامات التجارية الرائدة من مختلف الصناعات مثل الأزياء والسيارات والشركات الإعلامية بتبني نفس المفهوم وقدمت علاماتها التجارية الخاصة بالفنادق.

وشهد مفهوم الشقق الفندقية ذات العلامات التجارية نجاحاً كبيراً في دبي، حيث يجذب طلباً محلياً ودولياً قوياً. وتكرر العلامات التجارية نفس المستوى من التميز في الخدمة داخل الفندق من أجل جعله تجربة سلسة للمستهلك المخلص للعلامة التجارية. وأشار يوسف إلى أن الطلب على العقارات الفندقية كان كبيراً بعد الجائحة.

وقد عززت جهود الحكومة في التعافي السريع، مدعومة بقواعد التأشيرات الجديدة والأحداث الرئيسية مثل كأس آسيا وكأس العالم في قطر، بشكل كبير من انتعاش القطاع وازدهاره. وأضاف:«عادة ما يبحث زوار الإقامة على المدى الطويل الذين والوافدين بغاية مشاريع العمل عن العقارات التي توفر لهم الراحة في منازلهم جنباً إلى جنب مع الكماليات في الفندق.

وقد أدى ذلك إلى زيادة الطلب على الشقق الفندقية التي تقدم عادةً جميع وسائل الراحة والخدمات المتاحة في الفندق مثل التدبير المنزلي ومركز اللياقة البدنية خدمات الاستقبال والإرشاد وخدمة ركن السيارات. وكان الطلب المتزايد مدفوعاً أيضاً بالمستثمرين على المدى الطويل الذين يسعون لتحقيق مكاسب رأسمالية. يفضل هؤلاء المستثمرون العقارات الفندقية ذات العلامات التجارية».

 

وأوضح يوسف الفرق بين الشقق الفندقية والمساكن ذات العلامات التجارية، إذ عادة ما تكون المساكن ذات العلامات التجارية تابعة لمطور معين والذي بدوره يكتسب حقوق استخدام اسم العلامة التجارية للترويج لعقاراته. ستوافق العلامة التجارية من جانبها على التصميم والموقع ومعايير التشطيب ووسائل الراحة والخدمات التي ستكون متاحة.

وتمنح العلامة التجارية ترخيصاً للمطور لتسويق وبيع المساكن بما يتضمن معايير ومبدأ ورؤية علامتهم التجارية. في كثير من الحالات، وفي كثير من الأحيان، لا يتم تأثيث المساكن ذات العلامات التجارية في حالة عدم وجود فندق ملحق بالتطوير. وعادة ما يكون السعر أعلى للإقامة ذات العلامات التجارية كمشترين.

طباعة Email