اجتماع في بيتسبرغ لإعادة صياغة مستقبل قطاع الصناعة العالمي للتصدي للتغير المناخي

نمير حوراني

ت + ت - الحجم الطبيعي

تستعد مدينة بيتسبرغ الأمريكية لاستضافة فعاليات النسخة الأولى من GMIS America، التي تجمع أكثر من 60 من قادة الصناعة والتكنولوجيا من القطاعين الحكومي والخاص من مختلف أنحاء العالم لمناقشة سبل تطوير القطاع الصناعي العالمي والحد من الانبعاثات الكربونية.

وسيفتتح توماس وولف، حاكم ولاية بنسلفانيا، الفعاليات التي ستقام في الفترة بين 28 - 30 سبتمبر الجاري، في مركز ديفيد لورانس للمؤتمرات، تحت شعار «توأمة الأهداف: كيف نوازن بين تطوير القطاع الصناعي والتصدي للتغير المناخي»، وتشهد عدداً من الكلمات الرئيسية والجلسات النقاشية التي تتطرق لمناقشة كيفية تسريع جهود توظيف التقنيات المتقدمة في القطاع الصناعي وتعزيز استدامته.

وستوفر GMIS America لصناع القرار والخبراء والشركات والهيئات الدولية فرصة لصياغة السياسات والأطر والتطبيقات ونماذج الأعمال المتكاملة التي من شأنها تعزيز الصناعات التدويرية والحد من الانبعاثات الكربونية.وزراء ومسؤولون

وتضم قائمة الوزراء والمسؤولين الحكوميين المشاركين معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، وجيرد مولر، المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو)، وديان فاريل، القائم بأعمال وكيل وزارة التجارة الأمريكية للتجارة الدولية، ومحمد علي الشرفاء الحمادي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي، وإد جيني، عمدة بيتسبرغ، وريتشارد فيتزجيرالد، حاكم مقاطعة أليغاني، وعمر أحمد صوينع السويدي، وكيل وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة.

كما تشهد الفعالية مشاركة عدد من كبار المسؤولين والرؤساء التنفيذيين ورؤساء كبريات الشركات الأمريكية والإماراتية، بما في ذلك دانييل كراولي، رئيس مجلس الإدارة الرئيس والرئيس التنفيذي لمجموعة تريومف، وهاكان جونسون، رئيس مجلس إدارة ورئيس شركة كوفيسترو، وبريان ساليسكي، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة آرغو آيه آي.

والمهندس عمر المحمود الرئيس التنفيذي لصندوق تطوير قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية، ومنصور جناحي، الرئيس التنفيذي لمجموعة سند، وإسماعيل علي عبدالله، الرئيس التنفيذي لشركة ستراتا، وماسيمو فالسيوني، الرئيس التنفيذي للاتحاد لائتمان الصادرات.

وقال نمير حوراني، المدير التنفيذي للجنة التنظيمية للقمة العالمية للصناعة والتصنيع: تجمع GMIS America قادة الصناعة والتكنولوجيا من القطاعين الحكومي والخاص وممثلي الشركات والمجتمع المدني لبحث مستقبل القطاع الصناعي في ظل التوجه العالمي لتعزيز الاعتماد على الطاقة النظيفة. ونتطلع إلى الترحيب بقادة الصناعة والتكنولوجيا في بيتسبرغ والعمل معاً لإعادة صياغة مستقبل القطاع الصناعي العالمي.

شراكات جديدة

تناقش GMIS America بناء شراكات جديدة بين الإمارات والولايات المتحدة، وبصفتها الرئيس المشارك للقمة العالمية للصناعة والتصنيع، تستضيف وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة وفداً من الإمارات لتعزيز فرص التعاون المشترك مع الولايات المتحدة. وينضم من الإمارات كبار قادة الصناعة من وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة.

واتحاد غرف التجارة والصناعة، واقتصادية أبوظبي، والاتحاد للقطارات، ومدينة دبي الصناعية، وصندوق تطوير قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية، والاتحاد لائتمان الصادرات، ومجموعة سند، وستراتا، ودوكاب للمعادن.

طباعة Email