شركة إماراتية ناشئة تفوز ببرنامج مسرعة «فيم تك» للصحة الرقمية

ت + ت - الحجم الطبيعي

فازت الشركة الإماراتية الناشئة «ماتيرنالاي Maternally» في أول برنامج لمسرعة الصحة الرقمية «فيم تك FemTech» في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، الذي أطلقته شركة أورجانون وFlat6Labs في أكتوبر 2021 خلال معرض إكسبو دبي 2020، بهدف تلبية الاحتياجات الصحية غير الملباة للمرأة من خلال حلول رقمية مبتكرة. 

وأعلنت شركة أورجانون وFlat6Labs عن فوز الشركة ياسمين المعلم في الإمارات وشركتين أخريين كما هما Omgyno، التي أسستها كل من دورين توتيكيان من لبنان وإليزابيث ميليني من اليونان، و«Siira» التي أسستها ساندرا سلامة في لبنان. 

وقد تم الإعلان عن الفائزات بعد وصول عشر متسابقات من مصر ولبنان والإمارات والبحرين والمغرب والأردن إلى المرحلة النهائية من البرنامج مشروعاتها إلى لجنة التحكيم ومجموعة من المستثمرين المحتملين.

طرحت مشروعات المشاركات خلال حدث استضافه الحرم اليوناني في القاهرة بمصر، وتألفت لجنة التحكيم التي اختارت الفائزات في المرحلة النهائية من دينا الشنوفي، الرئيس التنفيذي للاستثمار في Flat6Labs، ورامي قوسة، نائب الرئيس المساعد لشركة أورجانون في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا في أورجانون.

والدكتور عمرو الأشقر، رئيس قطاع تكنولوجيا المعلومات في مجموعة مستشفيات كليوباترا، وجيلان المسيري، مدير مجموعة التسويق والاتصالات الرقمية في هيئة الأمم المتحدة للمرأة، بالإضافة إلى فريدريكا ميير ممثلة إقليمية لصندوق الأمم المتحدة للسكان. 

وكانت شركة Omgyno الناشئة قد فازت بالمركز الأول، وهي منصة رقمية تعنى بصحة المرأة وتعمل على إعادة تصميم تجربتها مع الأمراض النسائية. وقد ركزت رائدتا الأعمال، بعد تحديد الأسباب الكامنة وراء الثغرات في اختبار فيروس الورم الحليمي البشري المسبب للسرطان بما في ذلك الخوف من إمكانية الوصول إلى الفحوصات، على تطوير منصة تركز على المستخدمة وتقدم الاختبار المنزلي والرعاية الصحية عن بعد بهدف تعزيز الرعاية الذاتية والخصوصية.

أما شركة Siira الناشئة فقد احتلت المركز الثاني، وهي منصة رقمية تعنى بالصحة النفسية ومصممة لاحتواء النساء ومرافقتهن في مشكلاتهن اليومية المتعلقة بتربية الأولاد والعلاقات والعمل. وإدراكًا منها بأن 30 إلى 35٪ فقط من الأشخاص الذين يعانون من مشاكل الصحة النفسية يسعون للحصول على الدعم، تركز ساندرا سلامة على معالجة هذه الفجوة.

وجدير بالذكر أن واحدة من كل خمس نساء في العالم تعاني من مشاكل الصحة النفسية خلال فترة الحمل أو بعد مرحلة الولادة. وبهدف العمل على سد هذه الفجوة تم إنشاء شركة ماتيرنالاي، التي حصلت على المركز الثالث، وهي عبارة عن منصة رقيمة تم تطويرها لتلبية احتياجات الصحة النفسية الخاصة بالنساء أثناء رحلة الأمومة.

وبهذه المناسبة، قال رامي قوسة نائب الرئيس المساعد لشركة أورجانون في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا في أورجانون:

«تدرك أورجانون أن إعطاء الأولوية لصحة المرأة مرتبط بالإنتاجية على المدى الطويل وبقدرة المجتمعات على الصمود. لهذا السبب، وانطلاقًا من التزامنا بالممارسات البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات لتحقيق آمالها، تسعى أورجانون لإرساء شراكات والاستثمار في المبادرات والأفكار لسد الفجوات وإحقاق المساواة بين الجنسين ومعالجة التفاوتات الاجتماعية، وتأتي حتمًا أفضل الأفكار من قبل النساء اللواتي يواجهن هذه التحديات بشكل مباشر».

وأضاف قوسة: «لا يمكن للمرأة في ظل وجود هذه الاحتياجات الطبية الهائلة غير الملباة ونقص الرعاية الصحية الكافية اليوم في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، المشاركة بكامل إمكانياتها وقدراتها في الاقتصاد. وجدير بالذكر أن المنطقة تخسر 575 مليار دولار سنويًا بسبب عدم مشاركة المرأة الاقتصادية».

بدورها، قالت دينا الشنوفي، الرئيس التنفيذي للاستثمار في Flat6Labs: «يسعدنا المشاركة في مبادرة تمكين المرأة ودعمها، حيث تلقت الشركات الناشئة المشاركة أكثر من 65 ساعة من الدورات التدريبية بقيادة مستشارين ومدربين محليين وعالميين رفيعي المستوى، و27 ساعة من جلسات التدريب الفردية التي تساعدهم على فهم سوق الـFemTech بشكل أعمق، والتواصل مع القادة الرئيسيين وتوسيع شبكة علاقاتهم.

وتابعت الشنوفي: «نتطلع من خلال شراكتنا مع أورجانون إلى معالجة العديد من الثغرات المتمثلة بعدم المساواة بين الجنسين في مجال الشركات الناشئة، وتحديدًا في مسألة الحصول على التمويل، والأهم من ذلك دعم صحة المرأة وتحسين جودتها إلى الأفضل».

وأضافت: «ندرك تمامًا بأن الاهتمام بصحة المرأة يوازي أهمية تمكينها اقتصاديًا، لذلك إن الاستثمارات الداعمة للنساء والتي تسهم في إحقاق المساواة بين الجنسين تنعكس إيجابًا على المجتمع بأسره». 

ويعد برنامج مسرعة «فيم تك»، الذي تم الإعلان عنه بعد إطلاق مركز أورجانون الإقليمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا، أول مبادرة إقليمية للممارسات البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات لأورجانون التي تلتزم بمعالجة احتياجات المرأة غير الملباة، وقد استوحي هذا البرنامج من رؤية أورجانون ونهجها الريادي الرامي إلى مساعدة النساء والفتيات في تحقيق آمالهن وتسريع وتيرة التقدم في مجال صحة المرأة.

وصمم لدعم رائدات الأعمال والشركات الناشئة في مجال الصحة الرقمية التي تعنى بصحة المرأة من خلال دعمها في تطوير المنتجات وقياس مدى ملاءمتها لاحتياجات السوق بالإضافة إلى تحسين نماذج الأعمال، والوصول إلى المستثمرين.

طباعة Email