وفد اقتصادي إماراتي يزور جورجيا لتطوير التعاون

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت وزارة الخارجية والتعاون الدولي زيارة لوفد اقتصادي برئاسة معالي أحمد بن علي محمد الصايغ وزير دولة، للعاصمة الجورجية تبليسي، حيث التقى والوفد المرافق العديد من الشخصيات رفيعة المستوى، وفي مقدّمتهم إيراكلي غاريباشفيلي، رئيس وزراء جورجيا، وليفان دافيتاشفيلي، نائب رئيس الوزراء وزير الاقتصاد والتنمية المستدامة، وأليكساندر خفتيسياشفيلي، نائب وزير الخارجية.

وجرت خلال اللقاءات مناقشة العلاقات الثنائية بين الإمارات وجورجيا، وبحث سبل تطوير التعاون في مجالات عدة تشمل الاقتصاد والتجارة والاستثمار، وتغير المناخ والاستدامة والطاقة النظيفة، والسياحة، بالإضافة إلى التعليم والثقافة، والرياضة، وتبادل البرامج الدبلوماسية، كما ناقش الجانبان القضايا الإقليمية والتحديات الراهنة التي تواجه المجتمع الدولي.

وأشار الصايغ إلى تطور التعاون الاقتصادي بين الإمارات وجورجيا من خلال دخول المفاوضات بشأن اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة أواخر شهر سبتمبر الجاري، وبيّن في هذا الصدد أنّ العلاقات الاقتصادية شهدت خلال السنوات الأخيرة تطوراً ملحوظاً، إذ نما إجمالي التبادل التجاري غير النفطي بين البلدين إلى حوالي 223 مليون دولار بنسبة نمو تعادل 52 %.

وأشاد بالاتفاق الذي تم توقيعه خلال شهر يونيو 2022 لإعفاء مواطني جورجيا من تأشيرة الدخول المسبقة إلى دولة الإمارات، ما سيؤدي إلى زيادة الاستثمارات، ونمو الحركة السياحية بين البلدين.

مجلس أعمال

وتوجت الزيارة بالتوقيع على مذكرة تفاهم لإنشاء مجلس الأعمال الإماراتي - الجورجي، حيث وقّعها عبدالله المزروعي، رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة في الدولة، وجيورجي برتايا، رئيس غرفة التجارة والصناعة في جورجيا، وتورنيك زيراكيشفيلي، نائب مدير مؤسسة جورجيا.

طباعة Email