التحوّل الرقمي يُعزز النمو المتسارع في أعداد أجهزة إنترنت الأشياء لدى الشركات

فورسكاوت تبحث تكنولوجيا الأمن السيبراني الآلي المُعزز بالتحليلات في جيتكس 2022

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت فورسكاوت تكنولوجيز، الشركة الرائدة عالمياً في مجال الأمن السيبراني الآلي، عن عزمها استعراض باقة من أحدث حلول الأمن السيبراني الآلي المخصصة لحماية الفضاء الرقمي خلال مشاركتها في فعاليات معرض الخليج لتكنولوجيا المعلومات (جيتكس) 2022. 

وتبحث الشركة في آفاق التحوّل الرقمي والنمو المتسارع لأجهزة إنترنت الأشياء لدى الشركات، فضلاً عن دور التوافق بين شبكات تكنولوجيا المعلومات والتكنولوجيا التشغيلية في تصاعد نشاط عصابات برمجيات الفدية كخدمة.

وتتيح فعاليات جيتكس 2022 لمُختلف الشركات والمؤسسات الحكومية الاطلاع على أفضل السُبل لحماية نفسها ضد الأشكال الجديدة من هجمات برمجيات الفدية القادرة على توظيف أجهزة إنترنت الأشياء، بما فيها كاميرات المراقبة، لنشر هذه البرمجيات. ومن جانبها، تحرص فورسكاوت على تعزيز وعي المنطقة حول المرحلة المقبلة من تطور برمجيات الفدية، والتي تُطلق عليها الشركة «برمجيات الفدية لإنترنت الأشياء». 

ويغتنم المُزود الرائد للحلول الأمنية فرصة المشاركة في جيتكس 2022 لتسليط الضوء على سُبل استخدام المجرمين الإلكترونيين لنقاط الضعف في أجهزة إنترنت الأشياء لتحقيق الوصول الأولي والانتقال الأفقي إلى أجهزة شبكات تكنولوجيا المعلومات والتكنولوجيا التشغيلية بهدف تعطيل عمليات الشركة على أرض الواقع وتحقيق المكاسب المالية.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال إيهاب معوّض، نائب الرئيس لمنطقة الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا لدى فورسكاوت تكنولوجيز: «نلمس بوضوح ما تُعانيه الشركات في مُختلف أنحاء المنطقة بسبب هجمات برمجيات الفدية، والتي أصبحت قادرة بفضل تطورها، على توظيف أجهزة إنترنت الأشياء لتأمين دخولها الأولي، واستهداف الشبكة كاملة بعد ذلك لنشر برمجيات الفدية القادرة على الاستفادة من الممارسات الضعيفة في مجال التكنولوجيا التشغيلية لتُعطّل العمليات التجارية للشركة بشكل فعلي». 

وأضاف معوّض: «تستعرض فورسكاوت خلال مشاركتها في جيتكس 2022 حلولها الرائدة في القطاع والكفيلة بمساعدة صانعي القرار على إدارة المخاطر السيبرانية من خلال الأتمتة والتحليلات القائمة على البيانات، بما في ذلك إنشاء سجلٍّ ديناميكي تفاعلي لجميع الأصول السيبرانية المتصلة بالشبكة. وما زلنا نشهد حتى الآن حالات مدمرة من الهجمات السيبرانية التي كبّدت الشركات مبالغ طائلة من الأموال أو تسببت بإيقاف عملياتها بشكل مؤقت».

ويُمكن لزوار منصة فورسكاوت (إتش 1- بي 40) في القاعة الأولى بمركز دبي التجاري العالمي التعرُّف بشكل مباشر على الحلول الأمنية الرائدة التي تُقدمها الشركة والمشاركة في العروض التوضيحية التفاعلية والحصول على الإجابات على جميع استفساراتهم في مجال الأمن السيبراني. كما تستعرض فورسكاوت مشروع ميموريا، أضخم دراسة من نوعها حول أمن بروتوكولات التحكم بالإرسال / بروتوكولات الإنترنت، والذي نجح باكتشاف 97 نقطة ضعف أثرت على أكثر من 400 مورد.

واختتم معوّض: «أثبتت فورسكاوت ريادتها لقطاع أتمتة الأمن السيبراني لأكثر من عشرين عاماً، حيث تؤمّن عدداً من أكثر الشبكات أهمية وانتشاراً في العالم، وتقدم الخيار الأمثل لتلبية جميع متطلبات الأصول الرقمية»،وتنطلق فعاليات جيتكس 2022 بين 10-14 أكتوبر 2022 في مركز دبي التجاري العالمي.

طباعة Email