«الإمارات دبي الوطني» يُطلق بوابة إلكترونية لبرمجة وتطوير التطبيقات

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن بنك الإمارات دبي الوطني، إطلاق البوابة الإلكترونية الأوسع والأسهل والأكثر شمولاً في المنطقة، لبرمجة وتطوير التطبيقات المالية «منصة سوق بنك الإمارات دبي الوطني لواجهة برمجة التطبيقات».

وتوفر المنصة منظومة متكاملة لشركات التكنولوجيا المالية والمطورين وعملاء البنك من المؤسسات والشركات لتطوير الحلول المالية المبتكرة بسرعة عالية.

وتوفر البوابة الإلكترونية، إمكانية استخدام مجموعة واسعة من الأدوات الجاهزة لبرمجة وتطوير التطبيقات من بنك الإمارات دبي الوطني، عبر ست فئات رئيسة، تشمل خدمات الحساب المصرفي، والمدفوعات، وتحصيل الأموال، والإخطارات الفورية، والخدمات التجارية، وخدمات المعلومات، مع خطط مستقبلية لمضاعفة الأدوات والبرامج المعروضة على البوابة الإلكترونية في الأشهر المقبلة.

وتمتاز البوابة الإلكترونية بأدواتها الشاملة والمتنوعة، وسهولة استخدامها، وسلاسة اندماجها مع الخدمات البنكية، ما يمكّن المطورين من تحديد واختبار ودمج واجهات برمجة التطبيقات في منتجاتهم وخدماتهم بسرعة عالية، وضمن بيئة آمنة للغاية.

وواجهات برمجة التطبيقات، هي مجموعة من البروتوكولات الرقمية، التي تسهل نقل البيانات بين الجهات الخارجية ونظم البنك في بيئة آمنة، ما يتيح تعزيز وتوسيع حلولها وخدماتها المالية المتخصصة، من دون الحاجة إلى التنقل بين النظام المصرفي، ومسار العمل الخاص بها.

ويأتي إطلاق البوابة، تعزيزاً للحلول الحالية التي يقدمها البنك، ضمن واجهة برمجة التطبيقات، والتي تم إطلاقها العام الماضي، لدعم العملاء في توظيف إمكانات واجهات برمجة التطبيقات، لتلبية احتياجات أعمالهم.

ويشكل إطلاق هذه البوابة خطوة مهمة، إذ ستمنح البنك وعملاءه والمطورين، فرصة مباشرة لإنشاء بروتوكولات قادرة على تحسين الكفاءة التشغيلية، وتسهيل التحديثات الفورية للتطبيقات، وتعزيز عملية صنع القرارات، بالاستناد إلى البيانات.

وتوفر البوابة كذلك موارد وأدوات برمجة التطبيقات، ضمن فئات مختلفة، هذا بجانب وثائق فنية شاملة، حول تطوير البرمجيات والتطبيقات، بالإضافة إلى إمكانات «Sandbox»، من أجل تحقيق التكامل الآمن.

وقال عبد الله قاسم، الرئيس التنفيذي لإدارة العمليات في مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني: نسعى في المجموعة باستمرار، إلى إيجاد فرص لإضافة وتطوير تقنيات متقدّمة على القطاع المالي، وخدمة عملائنا ومجتمعاتنا بطرق مبتكرة.

وتعتبر واجهات برمجة وتطوير التطبيقات، من أساسيات منظومتنا الهيكلية المفتوحة، وهي تلعب دوراً مهماً في استراتيجيتنا الرقمية. وبفضل منظومتنا الهيكلية، وتجربتنا القائمة على هذه الواجهات، أصبحنا الآن نتعاون بشكل وثيق مع عملاء المجموعة، لمساعدتهم في تبني هذه التقنية المتطورة، للارتقاء بمستوى عملياتهم التجارية.

 

وقال أحمد القاسم رئيس مجموعة الخدمات المصرفية للشركات والمؤسسات في بنك الإمارات دبي الوطني: يأتي إطلاق البوابة الإلكترونية لبرمجة وتطوير التطبيقات، تأكيداً لالتزامنا بتقديم حلول شاملة، تلبي احتياجات عملائنا ومتطلبات الأعمال المتزايدة التطور.

ففي ظل بيئة الأعمال الحالية، وما تشهده من تغيرات وتطورات سريعة، يبحث عملاؤنا عن حلول وخدمات الدفع الفوري، وأدوات دعم التجارة الإلكترونية، والتعاملات المباشرة مع المستهلك، والحلول المصرفية الفورية.

وتوفر الخدمات المصرفية المفتوحة المقدمة من البنك، إضافة إلى نموذج الشراكة القوي، الذي يجمعنا بشركات التكنولوجيا المالية، جميع هذه الخدمات وغيرها، بما يدعم عملاءنا في مواكبة التغيرات المتسارعة للقطاع، والمضي قدماً في تحقيق رؤيتهم.

وأضاف: تتماشى استراتيجية التحول الرقمي للبنك، مع رؤية الدولة الرامية إلى تحقيق أقصى استفادة من التقنيات المتقدمة، لتحقيق النمو المستدام على المدى البعيد.

ومن هذا المنطلق، سنواصل العمل على طرح التقنيات المبتكرة، واغتنام فرص التعاون، لتعزيز تبني التقنيات الرقمية، بما يعود بالمنفعة على عملائنا وعملائهم. ويمكن الوصول إلى البوابة، من خلال منصة سوق بنك الإمارات دبي الوطني لواجهة برمجة التطبيقات https://apisouq.emiratesnbd.com.

طباعة Email