منصة «بنى» و«ستاندرد تشارترد» يطلقان خدمة الدفعات اللحظية باليورو

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت منصة «بنى»، نظام الدفع الذي تشغله المؤسسة الإقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية، المملوكة لصندوق النقد العربي وبنك ستاندرد تشارترد أمس احتفالاً في مقر الصندوق للإعلان عن التشغيل الكامل للمدفوعات اللحظية العابرة للحدود بعملة اليورو في منصة «بنى».

وتم تفعيل الخدمة حالياً من قبل عدد من البنوك المشاركة من مختلف الدول العربية، مع توقع مشاركة أكبر في الأسابيع القليلة المقبلة للاستفادة من ميزة التسوية اللحظية لمدفوعات اليورو العابرة للحدود في منصة «بنى»، بما يحقق الامتثال لأفضل الممارسات العالمية والمعايير الدولية.

يمثل التشغيل الكامل لعملة اليورو خطوة رئيسة أخرى في مسيرة منصة «بنى» لتعزيز المدفوعات العابرة للحدود، وتطوير حلول مدفوعات مبتكرة للشركات والأفراد.

ويمثل التعاون بين منصة «بنى» وبنك ستاندرد تشارترد جهداً استراتيجياً مشتركاً نحو فتح الباب أمام فرص لتكامل اقتصادي أكبر ضمن المنطقة العربية، وتعزيز الروابط الاقتصادية والتجارية والاستثمارية مع القارة الأوروبية وغيرها من الشركاء التجاريين الرئيسين.

وقال مهدي مانع – الرئيس التنفيذي للمؤسسة: نشكر بنك ستاندرد تشارترد الذي يتشارك معنا في الأهداف لتحسين مستوى خدمات المدفوعات العابرة للحدود، وبفضل رؤيتنا المشتركة وتعاوننا المثمر – أصبحت التسوية اللحظية للمدفوعات العابرة للحدود بعملة اليورو أمراً ممكناً عبر منصة «بنى».

وهذا إنجاز مهم نحو بناء جسور عالمية فاعلة لخدمات الدفع، وستستفيد البنوك المشاركة من نظامنا المركزي الفعّال والآمن والموثوق في تحسين مستوى مدفوعاتهم بعملة اليورو الدولية المهمة. وتقدم بالشكر إلى البنك المركزي الأوروبي لمتابعته بكل اهتمام جميع المراحل الرئيسة التي أوصلتنا لهذا النجاح.

وقالت رولا أبو منه، الرئيس التنفيذي لبنك ستاندرد تشارترد في الإمارات: يسرنا انطلاق هذه المبادرة التي تساهم في دعم عملائنا المختصين في مجال المدفوعات العابرة للحدود وتسخر لهم شبكة ستاندرد تشارترد الدولية وقدراته العالمية. ونحن سعداء بالعمل مع صندوق النقد العربي في تقديم هذه الحلول المبتكرة ونتطلع للمشاركة بشكل أكبر في تقديم خبرات البنك الكبيرة في مجال مقاصة المدفوعات.

طباعة Email