«إنفست مونيتور»: الدولة تتصدر إقليمياً وفي المركز الثامن عالمياً

الإمارات وجهة الاستثمارات الأجنبية في قطاع الإلكترونيات

ت + ت - الحجم الطبيعي

تصدرت الإمارات دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، فيما تبوأت المرتبة الثامنة عالمياً في عدد المشروعات الجديدة الممولة باستثمارات أجنبية مباشرة في قطاع الإلكترونيات، والتي أقيمت على أرضها خلال الفترة بين 2019 و2021.

وبحسب مؤشر «الأداء في الاستثمارات الأجنبية المباشرة، 2022»، الصادر عن «انفست مونيتور» شهدت الإمارات خلال الفترة المذكورة تأسيس 21 مشروعاً جديداً بالكامل «من الألف إلى الياء» ممولاً باستثمارات أجنبية مباشرة في قطاع الإلكترونيات، ما منحها المركز الأول إقليمياً والثامن عالمياً.

وتفوقت الإمارات على كل من فرنسا واليابان، اللتين اقتسمتا المركز التاسع، بنفس الرصيد من المشروعات الجديدة الممولة باستثمارات أجنبية مباشرة في قطاع الإلكترونيات، وهو 17 مشروعاً خلال الفترة المذكورة.

ونالت الإمارات المركز الأول إقليمياً والثالث عالمياً في مؤشر «الأداء في الاستثمارات الأجنبية المباشرة، 2022»، الصادر في يوليو الماضي عن موقع «انفست مونيتور» أيضاً.

وبحسب الموقع الشبكي البريطاني المتخصص في رصد تدفقات الاستثمارات الأجنبية المباشرة حول العالم، كانت الصدارة عالمياً للولايات المتحدة بعدد 129 مشروعاً، تليها ألمانيا برصيد 118 مشروعاً، وحلّت الصين ثالثة، برصيد 100 مشروع، وجاءت الهند في المركز الرابع برصيد 72 مشروعاً، والمملكة المتحدة في المركز الخامس «42 مشروعاً»، والمكسيك السادسة «31 مشروعاً»، وإسبانيا السابعة «30 مشروعاً».

طباعة Email