غرف دبي تعقد 8 اجتماعات ثنائية مع جهات حكومية وشركات من القطاع الخاص

إثيوبيا تستكشف فرص الاستفادة من خبرات دبي في الاقتصاد الرقمي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت غرف دبي زيارة لبعثة إثيوبية خلال الفترة 25-30 يوليو الماضي ضمت 10 مسؤولين من القطاعين العام والخاص برئاسة ايونيتو أبيرا، الرئيس التنفيذي لشركة «بيراغو إنفورمايشن سيستيمز Perago Information Systems»، المسؤولة عن رقمنة النظم الحكومية في جمهورية إثيوبيا.

وهدفت البعثة للتعرف على نموذج دبي في الخدمات الرقمية، وبحث تأسيس شراكات أعمال محتملة، وتوقيع شراكات تساعد في تطبيق استراتيجية إثيوبيا الرقمية 2025، بالإضافة إلى تبادل الخبرات والمعارف والمعلومات في مجالات الاقتصاد الرقمي وخدمة المتعاملين.

وتأتي الزيارة كثمرةٍ لجهود مكتب غرفة دبي التمثيلي في إثيوبيا، الذي يركز على استقطاب الاستثمارات الأجنبية النوعية، ومساعدة شركات دبي على التوسع في الأسواق العالمية، حيث ضم الوفد الزائر ممثلين عن وزارة الابتكار والتكنولوجيا في إثيوبيا ومدراء في شركة «بيراغو انفورمايشن سيستيمز» الإثيوبية.

وعقدت البعثة الزائرة 8 اجتماعات مع ممثلين لغرف دبي وهيئة دبي الرقمية وعدد من الشركات منها شركة «أون تايم OnTime» و«فاليو جريد Value Grid» و«ديجيتال فالكون» و«ورلد 1 ميديا»، وذلك لبحث تأسيس شراكات ومناقشة فرص التعاون المشتركة.

 

تعاون في الاقتصاد الرقمي

وعقد الوفد الزائر اجتماعاً مع خالد الجروان، المدير التنفيذي لغرفة دبي للاقتصاد الرقمي، حيث اطلع الوفد من الجروان على تطور الاقتصاد الرقمي بإمارة دبي، وجهود الغرفة لترسيخ رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» بتعزيز مكانة دبي عاصمة للاقتصاد الرقمي، ووجهة للشركات العالمية الرقمية.

وأكد الجروان أهمية الشراكات وتضافر الجهود المشتركة، مستعرضاً المزايا التنافسية التي توفرها إمارة دبي للشركات الرقمية الناشئة الراغبة بالتوسع في الأسواق العالمية، ومبدياً استعداد غرفة دبي للاقتصاد الرقمي لتوفير كل التسهيلات والدعم لمساعدة الشركات الرقمية الأفريقية على وجه العموم والإثيوبية على وجه الخصوص على اتخاذ دبي قاعدة لنشاطاتهم التوسعية.

 ولفت الجروان إلى أن السوق الإثيوبية تعتبر سوقاً مهمةً وأساسية للشركات الأفريقية الرقمية الناشئة، وشريكاً اقتصادياً مهماً لإمارة دبي، مشيراً إلى أن الاقتصاد الرقمي ركيزة أساسية في جهود الشراكات الاقتصادية المستقبلية بين الجانبين.

وأشاد الوفد الزائر بالشراكة بين القطاعين العام والخاص بدبي، وسرعة تطور الاقتصاد الرقمي، وسمعة الإمارة كوجهة عالمية للشركات الرقمية، مبدين رغبتهم بالاستفادة من الخبرات التي راكمتها الإمارة ويملكها القطاعان العام والخاص في دبي لتحقيق مستهدفات استراتيجية إثيوبيا الرقمية 2025.

 

دور استراتيجي للمكاتب الخارجية

وبدوره أشار عمر خان، مدير المكاتب الخارجية في غرفة دبي العالمية إلى أن تنظيم هذه البعثة يأتي في وقت تتوحد فيه الجهود لتعزيز مكانة دبي وجهة عالمية للأعمال، ومركز أساسي للخبرات العالمية في مجال خدمة المتعاملين والتحول الرقمي، مؤكداً التزام مكتب الغرفة التمثيلي في إثيوبيا بدعم توسع الشركات من دبي إلى الأسواق العالمية، ونقل تجربة الإمارة الناجحة في مختلف المجالات بما يحقق أهداف الاستراتيجيات الموضوعة.

ولفت خان إلى أن الزيارة نجحت في التعريف بالمزايا التنافسية لاقتصاد دبي، وعرضت نموذج الشراكة الاستراتيجية بين القطاعين العام والخاص، والخبرات التي يمكن لدبي أن توفرها لشركائها في الأسواق الخارجية، مشيراً إلى أن الزيارة فتحت أبواباً واسعة للتعاون المستقبلي.

 

تبادل للخبرات

وجال الوفد الزائر على إدارة العضوية والتوثيق التجاري في غرفة تجارة دبي، حيث اجتمعوا مع عبد الله أحمد الذيب، مدير إدارة العضوية والتوثيق التجاري في غرفة تجارة دبي، واطلعوا على الخدمات الذكية التي توفرها الغرفة للأعضاء، وأبدوا إعجابهم بنموذج العمل الرقمي المطبق بالغرفة، وآلياته وسلاسة وسرعة الخدمات التي تعزز سعادة المتعاملين، وطريقة قياس أداء الموظفين عبر لوحة التحكم الرقمية، معتبرين أن مستوى الخدمات الرقمية التي توفرها الغرفة عالية القيمة والكفاءة، ونموذج يمكن اعتماده ونقله للتطبيق في الجهات الحكومية في إثيوبيا.

واستعرض الذيب ركائز خدمة المتعاملين ومنظومة التحول الرقمي في الغرفة، مشيراً إلى أن إسعاد المتعاملين أولوية قصوى مما يتطلب الاستثمار المستمر في توفير حلول وخيارات استثنائية للمتعاملين تساعدهم في إتمام معاملاتهم بسهولة ويسر، وتوفر عليهم الوقت والجهد.

وأكد الذيب إن خدمة العملاء والخدمات الذكية هما أساس مفهوم التميز في خدمة المتعاملين، مؤكداً التزام الغرفة التام بتوفير خدمات ذات قيمة مضافة تواكب مسيرة دبي نحو مستقبل الأعمال والاقتصاد، وتسهل على المتعاملين إجراء معاملاتهم بكفاءة عالية.

وبدوره قال ايونيتو أبيرا، الرئيس التنفيذي لشركة «بيراغو إنفورمايشن سيستيمز»:«إن برنامج تبادل الخبرات الذي نظمته غرف دبي أتاح لنا التعرف عن كثب على التقنيات الرقمية التي تقود مرحلة جديدة من النمو. وقد استفدنا كذلك من الاجتماعات التي عقدناها مع القطاع الخاص سواء الشركات الناشئة أو الشركات القائمة للتعرف على فرص التعاون في السوق الإثيوبية. وسنعمل بالتعاون مع غرف دبي على تحويل هذه اللقاءات والنقاشات إلى فرص أعمال مثمرة».

طباعة Email