الإمارات الرابعة عالمياً في جاهزية تبنّي العملات المشفرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

احتلت الإمارات المركز الرابع عالمياً كأكثر الأسواق استعداداً لتبني العملات المشفرة في العالم وذلك بحسب دراسة حديثة لموقع «فوركس سجست» ForexSuggest الذي يرصد مؤشرات مالية واقتصادية مختلفة.

وشملت الدراسة التي حملت عنوان «تقرير جاهزية التشفير العالمي في 2022» تقييم عدد من العوامل والنقاط المرجعية منها عدد أجهزة الصراف الآلي الخاصة بالعملات المشفرة وإمكانية الوصول إليها في كل دولة، ومرونة التشريعات والضرائب الخاصة بأنشطة بالعملات المشفرة وعدد الشركات الناشئة في تقنية «بلوك تشين» وعدد عمليات البحث عن العملات المشفرة وذلك للكشف عن البلدان الأكثر استعداداً لاعتماد العملات المشفرة.

وحصلت الإمارات على تقييم 6.2 النهائي في المؤشر لتحتل المركز الرابع بعد هونغ كونغ والولايات المتحدة وسويسرا، وحققت الدولة المركز الثالث عالمياً في عامل «عدد الشركات الناشئة في بلوك تشين» بنسبة 1.2 شركة لكل 100 ألف نسمة وذلك بعد سويسرا وهونغ كونغ.

وأضافت الدراسة: «تضم الإمارات بعض أكثر رواد الأعمال تفكيراً للمستقبل عندما يتعلق الأمر بالتكنولوجيا المالية. وبوجود 1.2 شركة ناشئة في البلوك تشين لكل 100 ألف شخص، تُعد الإمارات موقعاً مثالياً للشركات الناشئة الناشطة في تقنية «بلوك تشين» على مستوى العالم وذلك بفضل قدرة الشركات على الوصول إلى شبكات أعمال في شمال إفريقيا والهند والغرب».

كما احتلت الإمارات المركز الثاني في عامل عدد عمليات البحث على العملات المشفرة بواقع 3,342 بعد إيرلندا التي حصلت على 3,472 عملية بحث.

 
طباعة Email