«مدهش» و«دانة» ينثران أجواء المرح العائلية

ت + ت - الحجم الطبيعي

يعود «مدهش» و«دانة»، شخصيتا دبي الأيقونيتان، إلى جمهورهما من بين أشجار المانغروف الرائعة، لينثرا أجواء المرح والمتعة بين العائلات، خلال الاحتفال بالموسم الخامس والعشرين من مفاجآت صيف دبي، الحدث الأبرز الذي يقدّم للمقيمين والزوّار فرصة الاستمتاع بعروض التسوق، وعروض المطاعم المميزة، والعديد من التجارب والفعاليات التي لا تُنسى

. ولا تكتمل أجواء الصيف الترفيهية والتعليمية دون «عالم مدهش»، الذي يطل علينا مع كل موسم من مفاجآت صيف دبي، حيث تجتمع شخصيتا «مدهش» و«دانة» يومياً منذ بداية شهر يوليو الحالي، وحتى يوم 28 أغسطس، في قاعات الشيخ سعيد وقاعة الأرينا في مركز دبي التجاري العالمي، في أجواء من المرح، والعديد من الأنشطة الفريدة والألعاب الكلاسيكية.

ولكن، كيف بدأت فكرة «عالم مدهش»؟ وكيف تطوّرت لتصبح أحد أكبر الوجهات الترفيهية والتثقيفية الداخلية التي تقام داخل القاعات في المنطقة؟ هنا، علينا العودة في رحلة عبر الزمن حتى عام 1998.

تحتفل «مفاجآت صيف دبي» بيوبيلها الفضي هذا العام، وعليه، تتميز فعاليات هذا الموسم بأجواء وإطلالة مميزة. ولكن إذا عدنا إلى بدايات المهرجان في عام 1998، حيث تم إطلاقه بهدف تنشيط حركة السياحة الداخلية والخارجية بدبي، ودفع عجلة النمو الاقتصادي في الإمارة خلال أشهر الصيف، سوف نلاحظ الشوط الطويل الذي قطعه منذ ذلك الحين، ودوره البارز في ترسيخ مكانة الإمارة على الخارطة العالمية، كوجهة مفضلة للسياحة والعيش والعمل.

وهكذا، انطلق المهرجان في جميع أنحاء دبي، ليقدم جدولاً ترفيهياً حافلاً بعروض الألعاب النارية، والجوائز والعروض الترويجية المختلفة، ليشكل مدينة ترفيهية داخلية صغيرة على مستوى الإمارة. ونظراً لنجاحه الباهر، كان لا بد من اختيار رمز أو شخصية، لتمثيل «مفاجآت صيف دبي» كأحد الفعاليات البارزة في دبي.

وفي عام 2000، أطلقت مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، إحدى مؤسسات دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي، والمسؤولة عن تنظيم مفاجآت صيف دبي، حملة صيفية جديدة، تضم شخصية مبتكرة باسم «مدهش».

وكانت شخصية «مدهش» مستوحاة في الأصل من «جاك إن ذا بوكس» (jack-in-the-box)، بجسم يشبه الأكورديون، وابتسامة دائمة، ولون أصفر صيفي ساطع، وانتشرت صورة مدهش في جميع أنحاء المدينة، ونالت الشخصية شعبية متزايدة، وتغطية إعلامية مميزة.

 

طباعة Email