100 % زيادة استثمارات الروس في عقارات دبي بالنصف الأول

ت + ت - الحجم الطبيعي

تضاعف حجم المبيعات العقارية للعملاء من روسيا ورابطة الدول المستقلة الـ 11 الأخرى في النصف الأول من عام 2022 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، حيث زادت استثمارات الروس في عقارات دبي بنسبة 100%، وفقًا لشركة «ميرا» للوساطة العقارية ومقرها دبي.

وقالت تمارا غتيجيفا، المدير التنفيذي والشريك في شركة ميرا للوساطة العقارية: أدّت الأزمة الأوكرانية إلى نزوح مستثمري رابطة الدول المستقلة الأثرياء من بلدانهم للعثور على ملاذ في دبي. يتدفّق المليارديرات ورجال الأعمال من رابطة الدول المستقلة إلى الإمارات بأرقام قياسية، مما أدّى إلى زيادة الطلب على العقارات. ويبحث معظم مشتري المنازل عن وحدات جاهزة وعقارات مطلّة على الواجهة البحرية.

وحققت «ميرا» للوساطة العقارية مبيعات بقيمة تتجاوز 2 مليار درهم لعملاء رابطة الدول المستقلة حتى الآن في عام 2022. وبلغ حجم مبيعات الشركة في نفس الفترة من العام الماضي مليار درهم.

وفي بيان سابق لها، أوضحت الشركة أن المستثمرين الوافدين من روسيا ورابطة الدول المستقلة الـ 11 الأخرى أصبحوا يمثّلون أكثر من 20% من مشتري المنازل المحتملين في دبي، بمتوسط سعر شراء للوحدة السكنية يتراوح بين 2.5 مليون درهم للأفراد و25 مليون درهم للأثرياء. تشكّل قاعدة المستثمرين من روسيا ورابطة الدول المستقلة نسبة 10% من الاستثمارات العقارية في دبي حتى الآن هذا العام.

و«ميرا» للوساطة العقارية هي شركة استشارات عقارية سكنية ومقرها دبي. وبقيادة رائدة الأعمال الشابة تمارا غتيجيفا، توسعت الشركة بسرعة إلى مجالات أخرى مثل الضيافة وإدارة الممتلكات من خلال شركة ميرا لمنازل العطلات وشركة ميرا للفنادق.

وفي غضون عام منذ إنشائها، حصلت شركة «ميرا» على جائزة أفضل وكيل عقاري من إعمار، من بين عدة جوائز أخرى من كبار المطورين مثل نخيل وشوبا. وبعد مرور عامين على تأسيسها، نمت شركة ميرا لتصبح واحدة من أكبر شركات الوساطة العقارية في دبي.

 

طباعة Email