الجهاز العربي للتسويق يطلق موقعه الرقمي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن المشاركون في الجمعية العمومية العادية، للجهاز العربي للتسويق، انطلاق آليات العمل الفعلي للجهاز، من خلال الموقع الرقمي المنشأ حديثاً، بحضور السفير محمدي أحمد الني الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية، وأعضاء الجهاز وعلى رأسهم المهندس أشرف رشاد رئيس الجهاز، وزعيم الأغلبية بالبرلمان.

والمهندس يسري المغازي الأمين العام للجهاز ورئيس لجنة الشؤون العربية بالبرلمان، والشيخ فراس أبو هديب نائب رئيس الجهاز، ورئيس مجلس إدارة شركة سلوانا، وعدد من قيادات الجهاز العربي، ومجلس الوحدة الاقتصادية.

جاء ذلك، خلال اجتماع الجمعية العمومية العادية، لبحث الآليات الجديدة لعمل الجهاز، بالإضافة لمناقشة الأمور الخاصة بالموقع الرقمي المُعد حديثاً بأساليب الرقمنة الجديدة، والملحق به منصة تسويقية تتبع آليات عمل الجهاز والدول الأعضاء.

كما قرر الأعضاء إسناد القيام بأعمال نائب الجهاز العربي للتسويق لفراس محمد أبو هديب رجل الأعمال الأردني، وذلك بناءً على قرار اجتماع مجلس الإدارة السابق، لحين انعقاد الجمعية العمومية القادمة لمجلس الإدارة.

وأوضح السفير محمدي أحمد الني أن الجهاز العربي من أهم الأجهزة ويحتاج لمزيد من العمل والاهتمام، نظراً لتفرعه وامتداده لمجالات كبيرة وعديدة من المراحل التسويقية الكبيرة التي نحتاجها في الوقت الحاضر، مؤكداً دعمه الكامل للجهاز ليكون قوة عربية إنتاجية قادمة، وحتى يحدث طفرة اقتصادية كبيرة.

من ناحيته، قدم أبو هديب، عرضاً تفصيلياً لخطة عمل الجهاز تشمل العديد من المقترحات المطروحة على طاولة الجهاز منها، إنشاء«صندوق الأمن الغذائي العربي»، منصة عربية تسويقية، وموقع إلكتروني رقمي يضم جميع أعمال الجهاز بأحدث النظم الرقمية الحديثة.

وأشار المهندس أشرف رشاد رئيس الجهاز، إلى ضرورة بذل الكثير من الجهد والعمل وخاصةً في الوقت الحالي الذي نحتاج فيه للتكامل وتسهيل فكرة تفعيل الاتفاقيات الموجودة في جامعة الدول العربية، لضرورة العمل بشكل سريع وعلى نطاق واسع ليكون الجهاز قوة عربية كبيرة تحدث تغيراً حقيقياً للمنتج العربي، وتمنحه الصلابة للمنافسة وبقوة أمام المنتج الأجنبي، من خلال تعزيز جودة المنتج العربي.

وأكد رئيس الجهاز، أن هذا الاجتماع سيكون نواة لنقطة انطلاق جديدة، وسيتبعه اجتماعات متلاحقة ومثمرة، لذلك نحتاج للتحرك سريعاً لتحويل خطة الجهاز إلى حقيقة نلمسها جميعاً على أرض الواقع خاصةً بعد أن وصلنا حالياً إلى مرحلة التنفيذ الفعلي، مثنياً على الجهد الكبير الذي بذله نائب الجهاز في الموقع الرقمي وطاقم العمل المساعد له.

مضيفاً، أن انعقاد الجمعية العمومية القادمة سيكون خلال 40 يوماً، وسيتم قبلها الإعداد والتواصل مع الغرف التجارية والهيئات الحكومية وما يوازيها لسرعة العمل والتحرك لإتمام الانطلاقة الجديدة وتفعيل العمل بها على أكمل وجه.

كما أثنى المهندس يسري المغازي، الأمين العام للجهاز، على ما قدمه أبو هديب من شرح لآليات عمل الجهاز في الفترة القادمة من خلال تفعيل الموقع الرقمي الجديد، وطالبَ المغازي، بضرورة عمل بروتوكول موحد يضم كافة نواحي العمل في كل النشاطات والمجالات توفيراً للوقت، وتفادياً لعدم انتظار قائمة من التعديلات الكثيرة التي قد تواجهنا أثناء العمل.

وكشف المغازي، عن أول بروتوكول تعاون للجهاز مع موريتانيا، في مجال الصناعة والزراعة والصيد، مضيفاً أن اختيار موريتانيا كبداية يأتي تكريماً لدور معالي السفير محمدي الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية، موريتاني الجنسية.

وأكد الدكتور أحمد أبو اليزيد، عضو الجهاز العربي للتسويق، أن الجهاز سيكون نقطة بداية هامة لسيادة المنتج العربي، من خلال إنشاء منصة تداول قائمة على التبادل التجاري، مشدداً على ضرورة إعادة تفعيل كل ما يخص الاتفاقيات بين الدول العربية لأن الوطن العربي بحاجة لإظهار تلك التكتلات في الوقت الحالي، بالإضافة لإعادة صياغة وتسهيل الاستثمار في صورته الجديدة لتصبح مصر العاصمة التجارية قوة كبيرة تنتقل لكامل الكيان العربي

وأعرب فراس أبو هديب، نائب رئيس الجهاز، في بداية حديثه عن شكره للحضور جميعاً على خروج هذا الجهاز للنور ليكون بمثابة جبهة وطنية عربية كبيرة تنافس المنتجات الأجنبية العالمية بقوة، مؤكداً، أن الجهاز سيكون أداة لمحو جميع العقبات مهما كانت التحديات، وأيضاً سيكون أرضية قوية صادقة وجادة للعمل على حل وتيسير جميع العقبات التي تواجه الشركات المنتجة في جميع المجالات.

وأشار إلى أنه قبل حلول عام 2023 سوف يكون هناك مشاريع مفعلة حقيقية على أرض الواقع، وسيرى الجميع في المرحلة القادمة عمل الجهاز وكيف سيحقق طفرة إنتاجية عربية هامة جداً.

طباعة Email