«مركز السلع المتعددة» يعزز العلاقات بين دبي ونيويورك

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن مركز دبي للسلع المتعددة، إبرام اتفاقية مع غرفة تجارة بروكلين الأمريكية في نيويورك، بموجبها سيتعاون الطرفان معاً ضمن جُملةً من المبادرات المشتركة المثمرة، بهدف تعزيز سُبل التعاون التجاري بين البلدين، ودعم الشركات الأمريكية التي تطمح إلى توسيع نطاق حضورها دولياً انطلاقاً من دبي. ويستضيف المركز مجتمع أعمال يضم أكثر من 21 ألف شركة. واليوم، يضم المركز أكثر من 650 شركة أمريكية.

وسيتعاون المركز مع غرفة تجارة بروكلين من أجل تمكين الشركات الأمريكية في نيويورك من تأسيس أعمالها والتوسّع انطلاقاً من دبي، للاستفادة من موقع الإمارة كبوابة رئيسية تتيح الوصول إلى بعض أسرع أسواق العالم نمواً. كما ستعزز الاتفاقية قدرة الشركات الأعضاء في مركز السلع على دخول السوق الأمريكية.

وقال أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي الأول المدير والتنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة: تتمتع نيويورك ودبي بمكانة رائدة بوصفهما مركزين تجاريين متصلين ينبضان بالحيوية، وتزخر كلتا المدينتين بمشهد أعمال دينامي يتبنّى رؤية مستقبلية ترسم ملامح قطاع التجارة. ونتطلع إلى التعاون مع غرفة بروكلين ومجتمع أعمالها الذي يضم 62 ألف شركة من خلال توفير آفاق واعدة من فرص النمو والازدهار انطلاقاً من دبي.

ويركز المركز أنشطته وأعماله على تجارة السلع، لذا، ستشهد الشراكة مع غرفة تجارة بروكلين الترويج لبورصة دبي للماس ومركز الشاي ومركز القهوة بين أوساط شركات تجارة السلع في مجتمع أعمال نيويورك. وتضطلع بورصة دبي للماس بدور رئيسي في ترسيخ مكانة الإمارات على خارطة صناعة الماس الدولية، وضمها إلى مصاف الدول الرائدة في تجارة الماس الخام مع تجاوز قطاعها المحلي لتجارة الماس 22.8 مليار دولار خلال 2021، فيما تبقى الولايات المتحدة واحدة من أكثر الأسواق الاستهلاكية لمنتجات الماس والمجوهرات.

وقال راندي بيرز، الرئيس والمدير التنفيذي لغرفة تجارة بروكلين: سعداء بشراكتنا مع مركز دبي للسلع المتعددة والتي ستعزز الروابط التجارية والثقافية الممتدة بين البلدين.

طباعة Email