«محمد رسول خوري وأولاده» تفتتح أكبر متجر لعلامة تيودور في العالم بأبوظبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

 استقبل يوسف الخوري، الرئيس التنفيذي لمجموعة محمد رسول خوري وأولاده، ماسيمو بادجي سفير سويسرا في الإمارات، ضيف شرف لحفل افتتاح أول متجر حصري لعلامة الساعات السويسرية «تيودور» في أبوظبي. حضر الافتتاح رولاند إندرلي مدير مبيعات شركة ساعات تيودور وممثلو إدارة الشركة، وممثلو «ياس مول» وعدد من الإعلاميين والضيوف.

ويعرض متجر تيودور الذي يعد الأكبر على مستوى العالم بمساحة 125 متراً مربعاً في ياس مول مجموعة استثنائية من الساعات الرجالية والنسائية، من ضمنها مجموعة متميزة من الساعات الكلاسيكية والرياضية، وساعات الغوص والساعات المستوحاة من التراث العريق للعلامة، بالإضافة إلى أحدث إصدارات علامة تيودور ساعة بلاك باي برو.

وبناءً على تاريخها العريق وسمعتها في تصميم ساعات أيقونية يختارها أكثر المغامرين جرأة، قدمت شركة تيودور هذا العام ساعة بلاك باي برو الجديدة تماماً والمتميزة بوظيفة المنطقة الزمنية المزدوجة.

كما طرحت ساعة بلاك باي جي أم تي الشهيرة بإصدار أس آند جي (الفولاذ والذهب) المتميزة بألوانها الدافئة ولمسة الحنين إلى الماضي.

وتم تقديم إصدار العام 2022 الجديد لساعة بلاك باي كرونو أس آند جي، وساعة تيودور رويال، وإصدارات بلاك باي 31 و36 و39 و41 أس آند جي التي تتميّز بتصاميم متعرجة وعيارات من صنع تيودور.

ويعكس المتجر أسلوب شركة تيودور مع أثاث بسيط مصنوع من الخشب المطلي باللون الأسود وكراسي جلدية باللون الأحمر. ويعرض جدار الصور المميز صوراً تاريخية للرحلة الاستكشافية البريطانية إلى شمال غرينلاند، وصورة سفير علامة تيودور ديفيد بيكهام التي ترمز إلى استمرار الصلة المعاصرة للعلامة التجارية العريقة.

وقام هانس ويلزدورف مؤسس علامة رولكس بتأسيس شركة تيودور للساعات في العام 1946، ليبلور رؤيته في تأسيس علامة تجارية لصناعة الساعات عالية الجودة، بحرفية لا تشوبها شائبة مثل ساعات علامة رولكس، ولكن بسعر أقل.

طباعة Email