مكاسب نوعية للأسهم المحلية منذ بداية 2022

ت + ت - الحجم الطبيعي

حققت أسواق المال الإماراتية، مكاسب نوعية منذ بداية العام الجاري، حيث أضاف سوق أبوظبي للأوراق المالية نحو 332 مليار درهم لرأسماله السوقي منذ يناير، مدعوماً بمكاسب قوية للأسهم المُدرجة، وزيادة الطلب من جانب المستثمرين الدوليين، إضافة إلى الإدراجات الجديدة، بينما صعد سوق دبي المالي خلال الخمسة أشهر الأولى من العام الجاري بنحو 4.73%.

وصعد مؤشر فوتسي سوق أبوظبي العام بنسبة 18.5% خلال الخمسة أشهر الأولى من العام الجاري ليغلق عند 10054.9 نقطة في نهاية مايو الماضي، كما نجح السوق خلال الفترة نفسها، في تحقيق مستوى تاريخي هو الأعلى على الإطلاق مع وصوله إلى 10171 نقطة في أبريل الماضي.

وارتفعت القيمة السوقية للأسهم المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية من 1.626 تريليون درهم في نهاية العام الماضي إلى 1.958 تريليون درهم في نهاية شهر مايو الماضي، بزيادة تعادل 332 مليار درهم بفضل المكاسب القوية للأسهم، إضافة للإدراجات الجديدة التي شملت «موانئ أبوظبي» و«جي إف إتش».

وصعد سوق دبي المالي خلال الخمسة أشهر الأولى من العام الجاري 4.73% بالغاً مستوى 3347.2 نقطة بمكاسب سوقية جاوزت 136.5 مليار درهم ليرتفع رأس المال السوقي للأسهم المدرجة في سوق دبي من 411.5 مليار درهم نهاية العام الماضي إلى 548 مليار درهم بنهاية الشهر الماضي.

طباعة Email