ربع العالم يستخدمون «ميتافيرس» يومياً في 2026

ت + ت - الحجم الطبيعي

توقعت دراسة دولية أن تصل نسبة مستخدمي الفضاء الرقمي «ميتافيرس» لمدة ساعة يومياً على الأقل، إلى نحو 25% بحلول عام 2026.

كما توقعت الدراسة، التي أجرتها مؤسسة «جارتنر» للأبحاث والدراسات أن تشارك 30% من المؤسسات بمنتجاتها وخدماتها حول العالم في عالم «ميتافيرس»، نظراً لتوفير الفضاء الرقمي المزيد من فرص التواصل والتعاون ضمن مختلف الصُعد.

ولفتت الدراسة إلى أن «ميتافيرس» سيكون له تأثير مباشر على كيفية إنجاز الأعمال، حيث ستوفر الشركات مشاركة ومستويات تعاون وتواصل أفضل بموظفيها، من خلال مساحات عمل منتجة في مكاتب افتراضية، حيث لن تحتاج المؤسسات إلى إنشاء بنية تحتية خاصة بها للقيام بأعمالها، نظراً لتوفير الفضاء الرقمي لإمكانية العمل في مكاتب افتراضية.

وبيّنت الدراسة أهمية الدراسة الجيدة والتعلم والاستكشاف والاستعداد للفرص المتاحة، حيث يعد من المبكر توقع الاستثمارات التي ستكون قابلة للاستمرارية الاقتصادية على المستويات بعيدة المدى. وأشارت إلى أنه نظراً لعدم وجود مالك واحد لعالم «ميتافيرس» فإنه من المتوقع أن يوجد اقتصاد افتراضي مُتاح بالعملات الرقمية والرموز غير القابلة للاستبدال، والتي سيكون لها التأثير المباشر على الأعمال التجارية اليومية للمستخدمين.

طباعة Email