88.2 مليون درهم صافي أرباح «تبريد» الربعية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت الشركة الوطنية للتبريد المركزي «تبريد»، نتائجها المالية الموحدة للربع الأول من العام 2022، حيث سجلت صافي الأرباح المجمعة للشركة ارتفاعاً بنسبة 3.1% لتصل إلى 88.2 مليون درهم (مقارنةً بمبلغ 85.5 مليون درهم في الربع الأول 2021).

ومع بداية العام، استأنفت شركة تبريد أعمالها على نحو واعد، حيث ضاعفت حجم عملياتها في سلطنة عمان من خلال الاستحواذ على محطة تبريد المناطق التي تخدم مشروع الموج، أحد أبرز المشاريع العقارية الجديدة في السلطنة. وتضم محفظة تبريد في سلطنة عمان حالياً سبع محطات، أهمها محطة مشروع الموج الذي يبين حرص الشركة على زيادة استثماراتها في هذه المنطقة المهمة.

فضلاً عن ذلك، قامت الشركة خلال الربع الأول من هذا العام بإضافة تسعة توصيلات تبريد لعملاء جدد في الإمارات، ومملكة البحرين أدّى إلى زيادة إجمالي حجم الطاقة التشغيلية إلى 1,236,433 طن تبريد.

وكشفت شركة تبريد في فبراير عن دخولها السوق المصري، بشراكة كل من الشركة المصرية لمشروعات الطاقة والتبريد «غازكول» وشركة «مراكز للاستثمار العقاري»، لتوفير خدمات تبريد المناطق لمول D5M الجديد الكائن في منطقة القطامية الجديدة، شرق القاهرة. وفي دلالة واضحة على أهدافها البيئية، أعلنت شركة تبريد في مارس من العام الجاري عن إطلاق إطار التمويل الأخضر الجديد. 

وسجلت إيرادات المجموعة ارتفاعاً بنسبة 17% محققةً 419.9 مليون درهم (مقارنة بمبلغ 357.6 مليون درهم في الربع الأول 2021). سجلت إيرادات المياه المبردة ارتفاعاً بنسبة 20% محققةً 405.7 ملايين درهم (مقارنة بمبلغ 339.1 مليون درهم 2021).

وسجلت الأرباح قبل اقتطاع الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك ارتفاعاً بنسبة 16% محققةً 263.6 مليون درهم (مقارنةً بمبلغ 226.8 مليون درهم في الربع الأول 2021). وحققت أرباح العمليات التشغيلية ارتفاعاً بنسبة 14% محققةً 153.7 مليون درهم (مقارنةً بمبلغ 134.6 مليون درهم في الربع الأول 2021).

وبلغ إجمالي حجم الطاقة التشغيلية 1,236,433 طن تبريد. كما بلغ حجم توصيلات التبريد خلال الربع الأول 26,337 طناً، منها 7,537 أطنان تبريد أُضيفت لعملاء جدد في الإمارات و18,300 طن تبريد في سلطنة عمان و500 طن تبريد في البحرين.

وتم تسجيل رقم قياسي في ساعات العمل بلغ 15,196,136 ساعة دون وقوع حوادث هادرة للوقت؛ وقع آخرها في يوليو من العام 2015

وقال خالد القبيسي، رئيس مجلس الإدارة: «تعمل تبريد على توسيع محفظة أعمالها ودخول أسواق جديدة من خلال شراكتها مع مؤسسة التمويل الدولية، التي أعلنت عنها مؤخراً والتي تهدف إلى توسيع عمليات الشركة ونطاقها الجغرافي. أما على الصعيد المحلي، فستواصل تبريد إضافة توصيلات تبريد جديدة للعملاء، والدخول في شراكات استراتيجية طويلة الأجل، واغتنام الفرص الاستثمارية التي من شأنها الارتقاء بمكانة الشركة عالمياً».

وقال خالد المرزوقي، الرئيس التنفيذي لشركة تبريد: «تواصل شركة تبريد من خلال هذه النتائج القوية تعزيز مكانتها وإثبات كفاءة أعمالها لكل من مستثمريها وأصحاب المصلحة وموظفيها ومحيطها ككل. لقد استأنفنا العام 2022 بعزم كبير على تنمية أعمالنا وتحقيق أهدافنا، حيث قمنا في الربع الأول من العام بإضافة 26,337 طناً من توصيلات التبريد لعملاء جدد. وتستمر الشركة في تحقيق أهدافها وحصد نجاحاتها، وسيكون هذا العام عاماً آخر مليئاً بالإنجازات التي تتجاوز التوقعات». 

طباعة Email