6 مليارات درهم لتجديد مقصورات أسطول طيران الإمارات

عادل الرضا

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف عادل الرضا الرئيس التنفيذي للعمليات في طيران الإمارات عن أن الناقلة ستضخ أكثر من 6 مليارات درهم لتحديث وتطوير مقصورات اسطول طائراتها وإضافة مقاعد الدرجة السياحية الممتازة للارتقاء بالخدمات.

ولفت في تصريحات خلال معرض سوق السفر إلى أن برنامج التحديث يشمل جميع الطائرات من طرازي أيه 380 وبوينغ 777، وسيمتد لـ 3 سنوات ليشمل نحو 130 طائرة. وكان البرنامج قد بدأ مؤخراً وشمل تجديد وإضافة المقاعد السياحية الممتازة لـ 6 طائرات.

إقبال واسع

وأكد الرضا أن مقاعد الدرجة السياحية الممتازة شهدت منذ إطلاقها في يناير العام الماضي طلباً واسعاً، متوقعاً استمرار الطلب القوي عليها.

موضحاً أن طيران الإمارات أول ناقلة في المنطقة توفر مقصورة الدرجة السياحية الممتازة، وتتضمن مقاعد فاخرة ومساحة أكبر لتمديد الساقين وخدمة تضاهى درجة الأعمال على العديد من الناقلات الأخرى، وستتوفر أمام عملاء طيران الإمارات المسافرين على الرحلات التي تخدمها طائرات A380 إلى لندن وباريس وسيدني اعتباراً من 1 أغسطس.

ولفت الرئيس التنفيذي للعمليات إلى أن طيران الإمارات ستتسلم أول طائرة إيرباص أيه 350 في أغسطس 2024، موضحاً أنه وحسب استلام أول طائرة بوينغ 777 إكس سيتم في 2025 بحسب إعلان شركة «بوينغ» بعد استكمال عمليات الترخيص من الجهات المعنية. ونوّه بصعوبة التكهن بموعد استلام طراز بوينغ 787 بسبب التأخيرات في التسليم ضمن البرنامج.

آفاق جديدة

وأشار إلى أن الاستراتيجية الجديدة للضيافة التي أطلقتها طيران الإمارات مؤخراً سترتقي بتجارب المتعاملين التي تقدمها فرقها على الأرض وفي الأجواء إلى آفاق جديدة. سنطلق البرنامج التعليمي الخاص باستراتيجيتنا الجديدة للضيافة اعتباراً من يونيو.

4 درجات

تقع مقصورة الدرجة السياحية الممتازة، على طائرات الإمارات A380 بتقسيم الأربع درجات، في مقدمة الدور الرئيسي (الأرضي)، وتضم 56 مقعداً بتوزيع 2-4-2. أما على طائرات الإمارات بوينغ 777، فسيجري تركيب ما يصل إلى 24 مقعداً في مقصورة الدرجة السياحية الممتازة، التي تقع بين درجة الأعمال والسياحية.

 

طباعة Email