«أبوظبي الإسلامي» يوفر 495 مليون درهم لتمويل بناء ناقلتي غاز مُسال

ت + ت - الحجم الطبيعي

 أعلن مصرف أبوظبي الإسلامي إبرام صفقة تمويل متوافقة مع الشريعة الإسلامية بقيمة 495 مليون درهم لصالح شركة ABGC DMCC وهي مشروع مشترك بين «الصير مارين» وشركة «بي جي إن إنترناشيونال» العالمية، لبناء ناقلتي غاز مسال عملاقتين. وتمثل الصفقة أول تمويل متوافق مع أحكام الشريعة للشركة وفق هيكلية «الاستصناع والإجارة». وتؤكد هذه الصفقة على الالتزام المتواصل لمصرف أبوظبي الإسلامي وقدرته على تمويل مشاريع الأصول المهمة في قطاعي الطاقة والخدمات البحرية.

وقام المصرف بدور المنسق الرئيسي المفوض ومدير اكتتاب الصفقة مع بنك دبي التجاري وبنك الفجيرة الوطني بصفتهما المنظمين الرئيسيين المفوضين. وسيتم بناء السفن من قبل شركة هيونداي للصناعات الثقيلة لصالح شركة ABGC DMCC.

وبدأت أعمال بناء الناقلة الأولى «لاكي جاز» في مارس الماضي وستتبعها السفينة الثانية الشهر الجاري. وستتميز السفن الجديدة بكفاءتها المزدوجة لاستهلاك الوقود، بالإضافة إلى الكفاءة التشغيلية والاقتصادية والبيئية من خلال محركاتها العاملة بوقود الغاز المسال. وتعد تقنية محركات الغاز المسال خطوة مهمة نحو تطوير محركات دفع السفن وصناعة الشحن الخالية من الانبعاثات الكربونية بوجه عام، بما يحقق طموحات وأهداف القطاع الرامية إلى خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

وتعد هذه الصفقة، واحدة من أبرز المساهمات التمويلية لمصرف أبوظبي الإسلامي لصالح قطاع الشحن. حيث تبرهن خبرة المصرف وقدرته على تمويل الأصول المهمة في قطاعي الطاقة والخدمات البحرية.

وتتماشى مع استراتيجيته الرامية إلى تعزيز وتشجيع المشاريع الصديقة للبيئة، حيث ستساهم السفن الموفرة للوقود في جهود إزالة الكربون من قطاع خدمات الشحن البحري. وتأتي صناعة محركات دفع السفن العاملة بالغاز المسال على قدر كبير من الأهمية اليوم، خصوصاً في ظل التقلبات الحالية لأسعار النفط.

وقال جونتر الفارادو، الرئيس التنفيذي للعمليات لشركة «الصير مارين»: «يسعدنا العمل مع مصرف أبوظبي الإسلامي والتعاون على إنجاز هذه الصفقة التمويلية. فنحن نهدف إلى زيادة أسطولنا من خلال الاستحواذ على 15 سفينة أخرى هذا العام، كما نجحنا في تحقيق إنجازات متوالية للاستفادة من الفرص الجذابة المماثلة. وسنسعى للحصول على الهيكل والتمويل المناسبين لضمان أفضل عوائد على حقوق ملكية المساهمين، بالتوازي مع إدارتنا الحكيمة للمخاطر ذات العلاقة».

وعملت شركة «دينتون» كمستشار قانوني رئيسي لمصرف أبوظبي الإسلامي بشأن هذه الصفقة. كما تم اختيار شركة «هولمان فينويك ويلان» كمستشار قانوني للمشروع المشترك. ويتمتع مصرف أبوظبي الإسلامي بسجل حافل من إبرام صفقات التمويل الحائزة على جوائز لعدد من أبرز العملاء من الشركات والمؤسسات من جميع أنحاء المنطقة. وفي عام 2021، أبرم مصرف أبوظبي الإسلامي عدداً من الصفقات البارزة عبر التمويل المنظم والمشترك والصكوك وعمليات الاندماج والاستحواذ والمنتجات الاستشارية.

طباعة Email