مطارات دبي تستقطب المواطنين للعمل ضمن خط الدفاع الأول لمكافحة الحرائق

ت + ت - الحجم الطبيعي

 تحرص مؤسسة مطارات دبي على تعزيز دور المواطنين الإماراتيين ضمن خط الدفاع الأول لمكافحة الحرائق من خلال تخريج دفعتها الأولى من البرنامج المخصص لتطوير وتدريب المواطنين في قسم خدمات الإطفاء في مطارات دبي وتأهيلهم لسرعة الاستجابة والتعامل مع أي حالة طوارئ باحترافية وكفاءة عالية.

كما ويشمل البرنامج تعيين 23 متدربا للعمل في مطارات دبي مع مواصلة جهودها نحو استقطاب المزيد من المواطنين للانضمام إلى فريق مكافحة الحرائق العالمي في المرحلة المقبلة.

ويهدف البرنامج إلى تدريب وتمكين المواطنين الإماراتيين من الاندماج في الحياة العملية وتعزيز قدراتهم وكفاءتهم المهنية في مجال قطاع الطيران خاصة في قسم خدمات الإطفاء وذلك بعد انتهاء مرحلتهم الجامعية.

كما خضع الخريجون الجدد لعملية تعليمية مكثفة استمرت لمدة 14 أسبوعا وشملت دورات تدريبية متخصصة باللغة الإنجليزية لمدة ستة أسابيع بالشراكة مع كليات التقنية العليا /HCT/.

وشمل البرنامج أيضا التدريب الأساسي في مكافحة الحرائق مع / IFTC-Serco / في ساحة مطار آل مكتوم الدولي /DWC/ بعد تخطيهم تدريبات اللغة بنجاح.

وتتمتع مطارات دبي بواحدة من أكبر إدارات خدمات الإطفاء في المطارات عالمياً والمتواجدة في كل من مطار دبي الدولي DXB ومطار دبي ورلد سنترال /DWC/ حيث يتم تزويد فريق عمل إدارة الإطفاء بكافة المعدات اللازمة لمكافحة الحرائق بما يشمل أسطول يضم مركبات من طراز "روزنبور" المجهزة بأحدث تقنيات مكافحة الحرائق في الطائرات وأفضل ضوابط السلامة ومركبات الخدمة بالإضافة إلى وحدات متنقلة متخصصة في السيطرة على الحوادث وصهريج المياه فضلا عن مركبة مزودة بسلالم الإنقاذ في كل مطار.

وقال ماجد الجوكر الرئيس التنفيذي للعمليات في مؤسسة مطارات دبي إن هذه المبادرة تأتي في إطار دعم جهود التوطين في الدولة وجهودنا المستمرة نحو تعزيز قدرات الكفاءات الوطنية وتنمية مهاراتهم لقيادة المستقبل حيث يشكل هذا البرنامج خطوة هامة نحو تطوير قدرات الخريجين المواطنين وتعزيز تنافسيتهم من خلال العمل ضمن واحد من أهم مطارات العالم.

طباعة Email