أول عملية دمج لحاضنتي أعمال ناشئة في الشرق الأوسط بين «الهلال للمشاريع الابتكارية» و«هاتش آند بوست»

ت + ت - الحجم الطبيعي

دمجت الهلال للمشاريع الابتكارية، حاضنة الأعمال المؤسسية لشركة الهلال للمشاريع، محفظة أعمالها الناشئة مع هاتش آند بوست، وهي حاضنة أعمال مختصة ببناء شركات ناشئة تجمع بين الابتكار التكنولوجي والأثر المستدام وطرحها في الأسواق لتتحوَّل إلى شركات قابلة للاستثمار والتطوير والتوسُّع، وذلك انطلاقاً من مقرها في أبوظبي. وتعد هذه أول عملية اندماج من نوعها على الإطلاق لحاضنتي شركات ناشئة في المنطقة. 

وستشهد هذه الشراكة، التي تعمل بمسمى «هاتش آند بوست فينتشرز»، تنمية سبع شركات ناشئة هذا العام تشمل قطاعات التقنيات الزراعية، والتنقل المستدام، والتكنولوجيا الأنثوية (فيمتيك)، وتكنولوجيا الأغذية، والتكنولوجيا المالية، من بين قطاعات أخرى. وتضم المحفظة المدمجة حاليًا الشركات التالية: شركة حلول التقنيات الزراعية «ورلد أوف فارمينغ» وشركة حلول التنقل المستدام «آيون».

والملتقى الرقمي للموائد المنزلية «بريك بريد» وعلامة المقاهي «كافا أند شاي»، و«ري:» منصة العناية النسائية، وتطبيق «TipiT» الذي يسمح للأشخاص بإرسال الرموز الرقمية لأغراض مختلفة.

و«شمال» المتخصصة في ابتكار وتصنيع الجيل القادم من الملابس المصممة خصيصاً لتلبية متطلبات العمل الصناعي. وستعمل شركة «هاتش آند بوست فينتشرز» سنوياً على إنشاء وتوسيع نطاق أعمال خمس شركات ناشئة جديدة قائمة على أسس راسخة من الأهداف الاجتماعية والتأثير المستدام. 

وقال بدر جعفر، الرئيس التنفيذي لشركة الهلال للمشاريع: من أكثر الطرق فعالية لمواجهة التحديات الاجتماعية والاقتصادية والبيئية في جميع أنحاء منطقتنا هي أن نحرص على رعاية رواد الأعمال الذين يجدون حلولاً لهذه التحديات من خلال الابتكار.

وهذا أمر لطالما آمنت به الهلال للمشاريع وتسعى إلى تحقيقه منذ أكثر من عقدين من الزمن من خلال منصاتنا المختلفة. وفي العام الماضي، احتلت دولة الإمارات المرتبة الأولى في المنطقة من حيث رأس المال الاستثماري باستثمارات قياسية بلغت 4.3 مليارات درهم في الشركات الناشئة، وهو اتجاه يسير في مسار تصاعدي. كما أننا نشهد تحولاً نحو الشركات التي تعمل على مواءمة أهدافها المالية مع تأثيرها البيئي والاجتماعي، ونسعى من خلال شراكتنا هذه إلى أن نكون في طليعة هذه الاتجاهات الإيجابية.

وفي أقل من عامين، تمكنت شركة «هاتش آند بوست» من تأسيس شركاتها الناشئة وتنميتها من خلال نموذج يركز بشكل حصري على حل التحديات البيئية والاجتماعية الأكثر إلحاحًا في العالم.

ومن خلال تركيزه على الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية، يعمل نهج شركة «هاتش آند بوست» على سد الثغرات في عملية تطوير الشركات الناشئة، وإزالة مخاطر الاستثمار في المراحل المبكرة بالشركات الناشئة الهادفة إلى إحداث التغيير الاجتماعي المستدام، وذلك من خلال استخدام مجموعة من الموارد وبالتالي خفض تكلفة رأس المال التشغيلي عن طريق زيادة فعالية ووفورات الحجم. 

وقال فارس مسمار الرئيس التنفيذي والشريك الإداري لشركة «هاتش آند بوست»: يمثل دمج محفظتنا من الشركات الناشئة مع «الهلال للمشاريع الابتكارية» فرصة رائعة لنا لدفع ممارسات الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية إلى الأمام في المنطقة من خلال تعزيز قدرتنا على إطلاق وتوسيع نطاق المشاريع المستدامة للمساهمة بتطوير قطاعات شبه خالية من الكربون.

ونتشارك أهدافًا استثمارية مع «الهلال للمشاريع الابتكارية» ولدينا معًا ما يلزم لتنظيم عملية إنشاء الشركات الناشئة وهيكلتها بالمنطقة. 

والتزمت «الهلال للمشاريع الابتكارية» منذ إنشائها في 2018 بابتكار أعمال تعالج المشكلات الشائكة الخاصة بالمجتمعات المحلية، وتسعى إلى تنميتها في مراحلها المبكرة وتوسيعها وتحقيق الربح والأثر القابل للقياس. وقال سامر شقير، مدير الهلال للمشاريع الابتكارية:

يسعدنا أن نتعاون مع شركة «هاتش آند بوست» لتعزيز التزامنا المشترك بتوسيع نطاق الشركات الناشئة ذات التأثير الإيجابي في جميع أنحاء المنطقة. يتوافق التزام هاتش آند بوست بابتكار أعمال قائمة على الممارسات المستدامة توافقاً شديداً مع قيمنا، ومن خلال توحيد جهودنا، سنُمكّن رواد الأعمال المحليين الاستثنائيين من بناء شركات قوية وأكثر تأثيراً تسهم في ازدهار الاقتصادات المستقبلية.

ونحن نتطلع إلى العمل مع «هاتش آند بوست» لتحويل الجيل القادم من الشركات إلى شركات مربحة للغاية. وتخطط شركة «هاتش آند بوست فينتشرز»، إلى التوسع في المنطقة خلال السنوات المقبلة، وتحديداً في أسواق مثل السعودية ومصر.

طباعة Email