«اتحاد مصارف الإمارات» ينظّم أول ورشة عمل حول أخلاقيات البيع

ت + ت - الحجم الطبيعي

عقد اتحاد مصارف الإمارات أول ندوة افتراضية حول أخلاقيات البيع، بالتعاون مع واحدة من أكبر شركات الاستشارات التجارية والمالية في المنطقة.

واستقطبت الندوة أكثر من 75 مشاركاً من المصارف في مختلف أنحاء الإمارات، لإعطاء نظرة عامة شاملة حول أخلاقيات البيع، مع التركيز بشكل خاص على الشروط الأساسية لحماية العملاء. كما تضمنت ورشة العمل شرحاً مفصلاً للنهج المطلوب للتطوير الناجح لمؤشر أخلاقيات البيع الجماعي، مع تزويد أعضاء اتحاد مصارف الأعمال بخريطة طريق واضحة حول كيفية المضي قدماً في هذه المبادرة.

وقال جمال صالح المدير العام لاتحاد مصارف الإمارات: تأتي هذه الندوة تماشياً مع الجهود المستمرة الذي يبذلها الاتحاد لتطوير أداء جميع أعضائها وزيادة معرفتهم بممارسات أخلاقيات البيع. ونحن نعمل باستمرار على الارتقاء بالقطاع المصرفي في دولة الإمارات، لذا من الواجب علينا دائماً أن نضع العملاء في المرتبة الأولى، وأن نتبنى طرقاً جديدة لحماية مصالحهم.

ومن خلال اعتماد قاعدة شاملة لأخلاقيات البيع، يمكننا أن نقدم للعملاء منتجات وحلولاً أخلاقية تعكس الثقة والمرونة في تلبية احتياجاتهم، مع تبني ممارسات مبيعات جديرة بالثقة والالتزام بأعلى مستوى من الدقة والشفافية عند مشاركة المعلومات. وتعتبر ورشة أخلاقيات البيع خطوة من الخطوات التي سيعتمدها اتحاد مصارف الإمارات نحو تطوير القطاع، ومساعدة الأعضاء على تعزيز معرفتهم بمعايير أخلاقيات البيع، مع تحديد مبادرات إضافية يمكن أن تعزز ممارسات العملاء الواعية في المستقبل.

طباعة Email