«حديد الإمارات أركان» تحقق مكاسب بقيمة 220 مليون درهم بفضل حلولها المبتكرة خلال 2021

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت مجموعة حديد الإمارات أركان، أكبر شركة وطنية مُدرجة عاملة في قطاع تصنيع الحديد والصلب ومواد البناء والتشييد، عن تحقيق مكاسب مالية بقيمة 220 مليون درهم خلال العام 2021 تماشياً مع استراتيجية المجموعة الهادفة إلى تعزيز قيم الابتكار في صميم أعمالها وأنشطتها مع إيجاد أفضل الحلول التي تعزز قدرتها على مواكبة الاحتياجات المستقبلية.

وتتبنّى حديد الإمارات ثقافة مؤسسية قائمة على المعرفة والابتكار، حيث أسهمت حلول وأفكار الموظفين المبتكرة من خلال برنامج التحول المؤسسي «نماء» في تحقيق وفورات بقيمة 220 مليون درهم عقب تنفيذ سلسلة من التحسينات والتطورات عبر آليات وعمليات الإنتاج.

فضلاً عن ذلك، أصبحت حديد الإمارات في فبراير 2020 أول مصنّع للحديد في العالم يحصل على شهادة الأيزو (ISO 56002:2019) في إدارة الابتكار، تكريماً لجهود الشركة ومساعيها المبذولة في اعتماد أحدث الحلول التكنولوجية والتزامها بأفضل الممارسات الدولية في هذا الصدد. وخلال السنوات الماضية، حصلت حديد الإمارات على ثلاث براءات اختراع من مكتب الولايات المتحدة للبراءات والعلامات التجارية، كان آخرها بالتعاون مع جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا.

وقال المهندس سعيد غمران الرميثي، الرئيس التنفيذي لمجموعة أركان الرئيس التنفيذي لشركة حديد الإمارات: تزامناً مع احتفالاتنا باليوم العالمي للابتكار والإبداع، تجدد مجموعة حديد الإمارات أركان التزامها وحرصها على ترسيخ ممارسات الابتكار والإبداع في صميم أعمالها، إيماناً منها بأهمية دوره في دفع عجلة التنمية الصناعية بدولة الإمارات وبما يضمن تحقيق نمو مستدام على الأجل الطويل.

ومن هذا المنطلق، تكرّس حديد الإمارات لجنةً علميةً وفريق عمل متخصصاً في الابتكار لدعم جهودها في تسريع وتيرة مساعيها نحو دمج ثقافة البحث والتطوير عبر كافة وحدات الأعمال مع مواصلة التعاون مع المؤسسات الخارجية لإحراز المزيد من الإنجازات والنجاحات العملية. وتتماشى خططنا نحو التحوّل الرقمي مع تطلعات الثورة الصناعية الرابعة، هدفاً إلى إيجاد حلول تكنولوجية مبتكرة في مجالات الذكاء الاصطناعي والواقع الافتراضي والمُعزز، وبالتالي الارتقاء بكفاءة عملياتنا عبر كافة أنشطتنا، ومن ثمّ تحقيق مكاسب مالية.

طباعة Email