منتجات «دوكاب» إلى أسواق 45 دولة حول العالم

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد محمد عبد الرحمن المطوع، الرئيس التنفيذي لمجموعة «دوكاب»، أن منتجات الشركة من الكابلات والأسلاك والقضبان تصل إلى أسواق 45 دولة حول العالم.

وأوضح في تصريحات لـ«البيان الاقتصادي» أن «دوكاب» تقوم بتصدير 65% من منتجاتها إلى مختلف دول العالم بزيادة حوالي 40% في قيمة الصادرات خلال السنوات الماضية.

وأعرب عن سعادته بالتعاون المتميز بين مجموعة «دوكاب» وشركة أبوظبي للدائن البلاستيكية «بروج»، مشيراً إلى أن «بروج» و«دوكاب» شركتان وطنيتان والجميع يفخر بمنتجاتهما لأنها تحمل شعار «صنع في الإمارات».

وأضاف أن الشركة تعتبر أكبر مزودي الحلول المعدنية والنحاسية في الشرق الأوسط، ونجحت في تنويع منتجاتها والوصول بشكل انسيابي لعدد من القطاعات المتخصصة والمتطورة ووفق المعايير الدولية المعتمدة من قبل المنظمات العالمية ومن خلال منظومة المعايير والمواصفات المتطورة التي يطبقها قطاع الصناعة محلياً. وتواصل الشركة دورها كمزود لأكبر المشاريع الاستراتيجية إقليمياً من خلال استمرار التوريد إلى محطة براكة النووية، واستمرار الانتشار في أسواق كابلات نقل البيانات في منطقة الخليج بما يعكس مدى ارتفاع معايير المنتجات وملاءمتها للكثير من المشاريع المستقبلية، والتي تعزز رؤيتها للانتشار والتوسع في الأسواق الدولية.

خدمات التصدير

وقال: تحرص دوكاب على تطوير وتنويع خدمات التصدير بشكل مستمر لتواكب المعايير الدولية المعتمدة من قبل المنظمات العالمية. وأشار إلى أن منتجات الشركة تصل حالياً إلى مناطق الخليج وآسيا وأوقيانوسيا وأفريقيا وأوروبا والأمريكتين. كما تركز الشركة أنشطتها على السوق البريطاني إلى جانب أسواق أستراليا والهند والصين، والتي شهدت زخماً واضحاً في الطلب في ظل الانتشار وزيادة الطلب على منتجاتها والتوسع نحو المزيد من الأسواق البديلة.

وأوضح أن «دوكاب» تستهدف السوق المصري في المرحلة المقبلة في ظل وجود قاعدة صناعية واسعة وقابلة للتطور.

تعزيز التكنولوجيا

وذكر أن الشركة تعمل على تعزيز التكنولوجيا وتطوير خطوط الإنتاج القائمة بما يلائم التنويع وزيادة المنتجات وعقود التوريد إلى السوق المحلي والأسواق الخارجية وتضم محفظة الشركة مصنع دوكاب للكابلات والأسلاك، ومصنع دوكاب للمعادن، إلى جانب تقديم حزمة من خدمات الهندسة والبناء، مؤكداً حرص الشركة على مواصلة الابتكار والتطوير في منتجاتها بما يعزز دور المنتج الوطني في تلبية حاجة السوق ويعمق دور الشركة في رفع كفاءة لقطاع الصناعي والذي يمثل جانباً واضحاً في الرؤى المستقبلية المتمثل في مئوية الإمارات 2071، واستراتيجية دبي الصناعية 2030، والرؤية الاقتصادية 2030 لإمارة أبوظبي.

طاقة متجددة

تمثل مشاريع الطاقة المتجددة على وجه الخصوص محور تركيز أساسي لدى دوكاب في ظل ما يحمله من فرص واعدة لمزيد من المشاريع والعقود.

كما تعد الشركة أيضاً أحد مزودي خدمات الهندسة والمشتريات والبناء، وتلتزم بدورها كشركة متكاملة الحلول من خلال العمل على مشاريع مختلفة مع العديد من تجار القطاع العالميين.

طباعة Email