«دبي القابضة» تطلق «تيكت للخير» في رمضان

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت دبي القابضة، وهي شركة استثمارية عالمية متنوّعة الأنشطة في عدة قطاعات حيوية بما فيها التجزئة، والضيافة، والترفيه، عن إطلاق حملة «تيكت للخير» التابعة لبرنامجها الجديد للمكافآت السهلة والفورية «تيكت». وتتعهد «دبي القابضة» من خلال الحملة مطابقة كل النقاط التي يكسبها أعضاء البرنامج في الشهر الفضيل بما يعادلها من قيمة مادية لدعم مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال وتستمر المبادرة حتى 12 مايو المقبل. وتهدف حملة «تيكت للخير» إلى دعم النساء والأطفال المعنفين والمعرضين للخطر الذين يحظون برعاية المؤسسة وتعكس التزام دبي القابضة المستمر تمكين المرأة وتعزيز المساواة بين الجنسين في الدولة دعماً للهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة.

وقالت هدى بو حميد، الرئيسة التنفيذية للتسويق والإعلام لدى دبي القابضة: بعد الإطلاق الناجح لبرنامج «تيكت» الشهر الماضي، يسعدنا من خلاله دعم قضية مهمّة تُعنى بحماية الأطفال والنساء في الشهر الفضيل. أذهلنا الإقبال على البرنامج، والذي يعود لسهولته القصوى في السماح للأعضاء بكسب المكافآت الفورية بطريقة مبتكرة والأقل تعقيداً. إذ سنتبرع في كل مرة يزور بها عملاؤنا وجهاتنا أو منافذ البيع التابعة للعلامات التجارية الشريكة لدينا بالقيمة نفسها التي يكسبون بها النقاط حرصاً منّا على توفير فرص لعملائنا لعمل الخير في هذا الشهر الفضيل.

وتعليقاً على الحملة، قالت شيخة سعيد المنصوري، المديرة العامة لمؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال بالإنابة: يعد تحقيق المساواة بين الجنسين لكل النساء والفتيات أمراً بالغ الأهمية، ونحن على ثقة بأن حملة «تيكت للخير» ستسهم في دعم هذا الهدف السامي في شهر رمضان المبارك، وأن النتائج والمخرجات المرجوة من هذه الشراكة ستعزز جهودنا المحليّة والعالميّة لدعم النساء والأطفال الذين يحتاجون إلى مساعدتنا وخاصةً بعدما أسفرت جائحة كورونا عن تفاقم التفاوت الاجتماعي بالنسبة للكثير من المحرومين والمستضعفين.

ويمكن لأعضاء برنامج «تيكت» كسب النقاط ضمن أكثر من 500 علامة تجارية ومنفذ بيع، بما يتضمن مجموعة من الوجهات الرائدة لدبي القابضة، وتشمل: بلوواترز، وسيتي ووك، ولا مير، وذا بييتش، والخوانيج ووك، ومنتجعات حتا، ودبي باركس آند ريزورتس. كما يمكن استخدامه لكسب مكافآت فورية بسهولة في مجلس العالم في القرية العالمية، روكسي سينماز وفنادق رووف، ومطعم هيل هاوس براسري، وذا داك هوك، وسكة كافيه، و،تيير موبيليتي، وواشمين، من بين أماكن عدة أخرى.

وصرّح شهرام شمسي، الرئيس التنفيذي لشركة ميريكس للاستثمار: يوجد أكثر من 160 متجراً ومطعماً ومقهى ومكاناً للترفيه ضمن وجهات «سيتي ووك» و«لا مير» و«ذا بييتش» تعتمد برنامج «تيكت»، ونرى أنّ تكنولوجيا ربط البطاقة البنكية للعضو بحسابه ببرنامج المكافآت كمستخدم قد سهّل على عملائنا استخدامه بسلاسة وتلقائية. ويسعدنا دعم حملة «تيكت للخير» لتعزيز المساواة بين الجنسين ودعم المستضعفين في الشهر المبارك.

ومع برنامج «تيكت»، يمكن للأعضاء التسوق في المتاجر أو عن طريق منصّات التجارة الإلكترونية عبر الإنترنت مع شركاء استراتيجيين مثل «أزاديا» عبر «أزاديا.كوم» أو مع علامات تجارية مثل «ديكاثلون» و«أوربان أوتفيترز» و«أنثروبولوجي» و«بوجي» و«ديشمان» و«كالزيدونيا» و«ميسجايدد» و«سالسا جينز» و«صن جلاس هات» وغيرها.

وقال محمد سجاد بوجاني، مدير التجارة الإلكترونية لمجموعة أزاديا: «نفخر بأننا شريك استراتيجي مع دبي القابضة عبر برنامج الولاء التابع لها تيكت، والذي يتيح لعملائنا فرصة الحصول على المكافآت بسهولة في المتاجر الخاصّة بنا وعبر منصاتنا للتجارة الإلكترونية عبر الإنترنت. وفي رمضان هذا العام، نتشّرف بأن نكون جزءاً من حملة تيكت للخير التي تعزّز من هذه الشراكة وخاصّة لأن الحملة تسعى إلى تحقيق تغيير هادف في المجتمع وبالتالي يتضح لعملائنا الكرام أن حبهم وثقتهم بعلاماتنا التجارية يساعدنا على تحقيق نجاحات كبيرة على المستوى المجتمعي والإنساني».

ويشارك أكثر من 50 منفذاً في «بلوواترز» ببرنامج تيكت بينما يوفِّر سيتي ووك أكثر من 80 متجراً ومنفذاً للتسوق والترفيه، ويقدِّم ذا بييتش والخوانيج ووك معاً أكثر من 60 منفذاً مشاركاً بما فيها المطاعم ومتاجر التسوق وتجارب الترفيه ومحال الإلكترونيات وغير ذلك الكثير، ما يتيح للأعضاء كسب النقاط بسهولة. كما يقدِّم لا مير، إحدى أشهر الوجهات الشاطئية في دبي، باقة من أكثر من 40 متجراً فريداً، ما يسمح للأعضاء بالاستفادة من البرنامج بأقل جهد.

طباعة Email