تنجحان في توليد 2400 ميغاواط ساعة من الطاقة الكهربائية المتجددة

«نستله بيور لايف» تفتتح مع «يلو دور إنيرجي» محطة للطاقة الشمسية في الإمارات

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

عززت «نستله بيور لايف»، العلامة التجارية الأولى في مجال المياه المعبأة على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، جهودها للتحول إلى الطاقة المتجددة، عبر تشغيل محطة للطاقة الشمسية في مصنعها في دبي، بالتعاون مع شركة «يلو دور إنيرجي». وستولد المحطة الجديدة 2400 ميغاواط/ساعة من الطاقة الكهربائية، لتسهم بذلك في تقليص الانبعاثات الكربونية بمقدار مليون كيلوغرام سنوياً، في خطوة تندرج ضمن جهود «نستله» لمعالجة الانبعاثات الكربونية، انسجاماً مع خططها الرامية لتخفيض صافي انبعاثاتها إلى مستوى الصفر، بحلول عام 2050.

وتم تركيب أكثر من 2500 لوح شمسي على هيكل مرآب المركبات، بهدف تلبية 80 % من استهلاك المصنع للطاقة. ويبلغ ارتفاع الهيكل 6 أمتار، ويوفر مناطق مظللة لركن 72 شاحنة توزيع تابعة لـ «نستله ووترز»، وسيتم استخدام الروبوتات لتنظيف سطح الألواح الشمسية بانتظام، بهدف تعزيز كفاءة توليد الطاقة، وتحسين الجوانب الجمالية في الموقع.

وفي هذا السياق، قال ماتياس ريليه مدير الأعمال التنفيذي لنستله ووترز في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: «يمثل عقد تأجير الطاقة الشمسية مع «يلو دور إنيرجي»، خطوة إضافية نحو الوفاء بالتزامنا بتزويد جميع منشآتنا بالطاقة الكهربائية المتجددة بحلول عام 2025. ونفخر اليوم بافتتاح هذا المرآب الشمسي، الذي سيولد 2400 ميغاواط ساعي من الطاقة الكهربائية المتجددة، وتقليص الانبعاثات الكربونية بمقدار مليون كيلوغرام سنوياً. وتجسّد هذه الخطوة، إنجازاً جديداً وبارزاً في مسيرتنا المتواصلة نحو تحقيق صافي انبعاثات تصل إلى نسبة صفر، بحلول عام 2050».

من جانبه، قال جيريمي كرين الرئيس التنفيذي لشركة «يلو دور إنيرجي»: «نوّد بداية، تهنئة شركة «نستله» على هذا الإنجاز الطموح، في إطار مساعيها نحو تحقيق صافي انبعاثات تصل إلى نسبة صفر، لا سيّما أن الطاقة الشمسية تجسد ركيزة جوهرية لجميع الشركات الطموحة، الراغبة بدعم مبادئ الاستدامة والربحية. ويعد هذا ثالث مشروع يجمع بين «يلو دور إنيرجي» و«نستله»، ونتطلع قدماً نحو توسيع آفاق هذه الشراكة على مدار السنوات القادمة. وبصفتنا شركة متخصصة في تطوير مشاريع الطاقة الشمسية في دولة الإمارات العربية المتحدة، نفخر اليوم بالمساهمة في تحقيق أهداف استراتيجية الإمارات للطاقة، ومبادرة الإمارات الاستراتيجية للحياد المناخي 2050».

وباعتبارها مزوداً لعقود تأجير الطاقة الشمسية، تتولى «يلو دور إنيرجي»، مسؤولية تمويل وتصميم وإنشاء وإطلاق وتشغيل وصيانة محطة الطاقة الشمسية، خلال فترة الإيجار. ومن خلال تعاونها مع مطوري مشاريع الطاقة الشمسية، يمكن للشركات تقليص تكاليف الطاقة التي تدفعها، دون أية استثمارات مسبقة أو مخاطر تشغيلية، تزامناً مع مواصلة التركيز على أعمالها الأساسية، وجني فوائد الطاقة النظيفة.

طباعة Email