مركز حمدان لمستقبل الاستثمار يرعى حفل إطلاق كتاب حول كيفية تنمية الاستثمارات

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، إحدى مؤسسات دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي، حفل إطلاق كتاب «شرح الاهتمام بالاستثمار: دليل إلى ممارسي الاستثمار الأجنبي المباشر وواضعي السياسات حول كيفية تنمية الاستثمارات والاحتفاظ بالمستثمرين»، الذي يُعد الأول من نوعه في شرح الخطوة الأخيرة من رحلة المستثمر الأجنبي بشكل منهجي. والكتاب من تأليف كارولينا أريجادا بيترز، المستشارة في مجال الاستثمار الأجنبي المباشر، وديفيد كوبل، الخبير الاقتصادي، والأستاذ المساعد توبي لي، وبرندان لويس، مستثمر مختص.

وتم إطلاق الكتاب برعاية مركز حمدان لمستقبل الاستثمار كجزء من برنامج «قدرات 2030»، الذي يهدف لبناء وتعزيز قدرات القطاعات الاستثمارية والإسهام بتوفير رؤوس الأموال والحلول التقنية والكفاءات البشرية اللازمة لتشجيع الاستثمار عالمياً، لا سيما مع ربط البرنامج المشترك بأهداف التنمية المستدامة وتحقيق الاستفادة القصوى من الفرص المنتظرة في الوقت الذي من المتوقع بلوغ حجم الاستثمارات المباشرة المؤثرة عالميا نحو 15 تريليون دولار بحلول 2030.

وأصبحت الرعاية اللاحقة أولوية لهيئات ترويج الاستثمار لتعزيز إعادة الاستثمار وتسهيل رحلة المستثمر وتسريع عجلة التعافي الاقتصادي، خاصة في أعقاب جائحة «كوفيد- 19».

وقال فهد القرقاوي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار: نؤمن بأن توفير الرعاية اللاحقة للمستثمرين من أبرز الركائز التي أسهمت باستدامة تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر إلى دبي، مما عزز مكانتها في مصاف أبرز الوجهات العالمية المفضلة للاستثمار الأجنبي المباشر.

وقال إسماعيل إرشاهين، المدير التنفيذي للجمعية العالمية لهيئات ترويج الاستثمار «وايبا»: «نتعاون مع مركز حمدان لمستقبل الاستثمار في «قدرات 2030» لتطوير هيئات ترويج الاستثمار وتهيئتها للمستقبل، وتعزيز قدرتها لتوفير أفضل الخدمات».

طباعة Email