«فورسكاوت» تكشف عن أول منصة متخصصة بالأمن السيبراني الآلي في النطاق الرقمي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلقت فورسكاوت تكنولوجيز، الشركة العاملة في مجال الأمن السيبراني الآلي، فورسكاوت كونتينيوم، أول منصة أمن سيبراني آلي في القطاع، والتي تغطي مختلف نقاط الضعف في الهيكلية الرقمية للمؤسسات بشكل دائم، لتوفر حماية كاملة لأجهزة البنى التحتية في مجال تكنولوجيا المعلومات والتكنولوجيا التشغيلية وإنترنت الأشياء وإنترنت الأشياء الطبية. 

وتعمل المؤسسات الحديثة في مختلف القطاعات، مثل المؤسسات الحكومية والمؤسسات العاملة في مجال الصناعة والخدمات المالية والنقل والزراعة والرعاية الصحية، ضمن بيئات تشهد تغيراً دائماً، بما في ذلك دورة حياة الأجهزة والتطبيقات والموظفين، بالإضافة إلى تهالك الأجهزة والمشاكل المتعلقة بالبرمجيات وعمليات الشراء، مما يؤدي إلى عدم التوافق مع الاستراتيجية الأمنية للمؤسسة، مما يشكل فجوة في آلية الاستجابة للمخاطر الأمنية.

وقال وائل محمد، الرئيس التنفيذي لشركة فورسكاوت: تعد منصة فورسكاوت كونتينيوم حلاً مثالياً للشركات، نظراً للنمو السريع لنطاق الأصول الرقمية وما يحمله من تعقيد متزايد للمتطلبات والتهديدات الأمنية وارتفاع احتمالات التعرض للهجمات السيبرانية. وتعد فورسكاوت الحل الوحيد الذي يوفر إمكانية أتمتة إجراءات الأمن السيبراني، فضلاً عن الشفافية والأتمتة في جميع أنواع الأصول ضمن الهيكل الرقمي للمؤسسة، بما فيها تكنولوجيا المعلومات والتكنولوجيا التشغيلية وإنترنت الأشياء وإنترنت الأشياء الطبية.

وتقدم منصة كونتينيوم الجديدة نظاماً سحابياً يوفر تحليلات مدعومة بالمعلومات، بما يسهم في تقليل الكلفة الإجمالية للملكية ويحقق سرعة أعلى في أتمتة آليات الأمن السيبراني المستمر في الوقت الفعلي. وتحافظ المنصة على الإطار الأمني الخاص بالمؤسسة من خلال أتمتة عمليات الفحص والتقييم والحوكمة المستمرة، لضمان حماية كاملة لجميع الأصول السيبرانية بطريقة تقلل من المخاطر وتعزز من أتمتة الأعمال وكفاءتها. 

وقالت ديبالي ساتي، كبيرة محللي القطاع في شركة فروست آند سوليفان: تسهم إمكانات الأتمتة التي تتمتع بها منصة فورسكاوت في توفير نظام أكثر كفاءةً وفعاليةً يتيح إنجاز مجموعة شاملة من الأنشطة وضمان التفوق الدائم على منتهكي الإجراءات الأمنية.

طباعة Email