دو تطلق حملة «فيكم الخير» لتعزيز التواصل والعطاء خلال رمضان

ت + ت - الحجم الطبيعي

 أعلنت دو، التابعة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، إطلاق حملتها الرمضانية الجديدة، #فيكم_الخير، احتفاء بحلول الشهر الفضيل، والتي تهدف من خلالها الشركة، إلى إلهام أفراد المجتمع المحلي، وتشجيعهم على التواصل والمشاركة والتعاطف، وتعزيز أواصر الترابط بين أفراد المجتمع، وذلك بما ينسجم مع القيم الأساسية التي يجسدها شهر رمضان المبارك.

وقال فهد الحساوي، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة: «يشكّل شهر رمضان المبارك، مناسبة خاصة، تحمل العديد من المعاني السامية، التي تحفزنا دائماً على العطاء وفعل الخير، وتقديم مساهمات مجتمعية قيّمة. وتهدف حملتنا الرمضانية الجديدة، إلى تجسيد هذه القيم، وإلهام كل فرد من أفراد المجتمع، على التعبير عن جوهر وقيم الشهر الفضيل، التي يحملها كل منا في داخله، من خلال تسليط الضوء على أهمية التواصل ومشاركة العطاء مع الآخرين».

وتحتفي دو بروح شهر رمضان، من خلال تمكين أفراد المجتمع، وإلهامهم اكتشاف قيم الحب والخير والعطاء التي يحملونها بداخلهم، إذ إن شهر رمضان المبارك، يمثل كل عام تجربة فريدة تستحق الاستكشاف. وستعمل دو خلال الشهر الفضيل، على تسخير مواردها وخبراتها ومهارات موظفيها، للتواصل مع أفراد المجتمع المحلي، وإلهامهم ليصبحوا قوة من أجل الخير، وتقديم مساهمات مجتمعة ذات مغزى.

وعلى صعيد جهودها الرامية إلى دعم مبادرات المسؤولية المجتمعية، تفخر دو بجهودها المتواصلة، والهادفة إلى تعزيز قيم الخير والعطاء، التي أرستها القيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتقدم الشركة خلال الشهر الفضيل، الدعم للعديد من المؤسسات الخيرية، بما في ذلك مؤسسة دبي العطاء، ومنظمة اليونيسيف، ومنظمة الهلال الأحمر الإماراتي، حيث تساعد دو مؤسسة دبي العطاء، وهي جزء من مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، والتي تعمل على تعزيز فرص حصول الأطفال والشباب في البلدان النّامية على التعليم السليم، وذلك من خلال تشجيع موظفيها وعملائها على تقديم التبرعات لدعم البرامج التعليمية التي تقدمها المؤسسة. كما ستعمل دو أيضاً، جنباً إلى جنب، مع منظمة اليونيسيف في دولة الإمارات العربية المتحدة، ومؤسسة «تراحم»، ومنظمة الهلال الأحمر الإماراتي، للترويج لجمع التبرعات الخاصة بدعم حملات التطعيم، وتوفير وجبات الطعام، ودعم حملات الإفطار، والمبادرات الخيرية خلال العيد.

طباعة Email