35 مليار درهم مكاسب الأسهم المحلية في أسبوع

ت + ت - الحجم الطبيعي

واصلت أسواق الأسهم المحلية ماراثون صعودها للأسبوع الثاني وربح رأس مالها السوقي 35 مليار درهم في تداولات الأسبوع بدعم المحفزات وفي مقدمتها الإعلان عن مزيد من الإدراجات المرتقبة وزيادة نسبة طرح «ديوا» وقوة ومتانة الاقتصاد الوطني في التصدي للتوترات الجيوسياسية العالمية، إضافة إلى النجاح الاستثنائي لمعرض إكسبو 2020 دبي.

وحلقت المؤشرات الرئيسة للأسواق لمستويات قياسية مع اقتراب سوق أبوظبي من مستوى تاريخي جديد عند 10 آلاف نقطة فيما صعد سوق دبي لأعلى مستوياته في 50 شهراً منذ عام 2018، في الوقت الذي واصل المستثمرون الأجانب اقتناص الفرص وضخوا مزيداً من السيولة.

وارتفع سوق دبي بنحو 3.65%، وهي أكبر وتيرة صعود أسبوعية في شهر، ليغلق عند 3536.65 نقطة مع ارتفاع أسهم البنوك والعقار والاستثمار والنقل، وصعد سوق أبوظبي 1.64% ليصل إلى 9928.83 نقطة مع نمو أسهم البنوك والاستثمار والصناعة والاتصالات والعقار.

واجتذبت الأسهم نحو 10.56 مليارات درهم، منها 8.21 مليارات في أبوظبي، و2.35 مليار في دبي، وتم تداول 2.7 مليار درهم موزعة بواقع 1.7 مليار في أبوظبي، و999.8 مليوناً في دبي، عبر 76999 صفقة.

وعزز صعود سوق دبي ارتفاع قطاع البنوك مع نمو «دبي الإسلامي» 2.5% و«الإمارات دبي الوطني» 4.17% و«جي إف إتش» 2.5% وزاد قطاع العقار مع ارتفاع «إعمار العقارية» 7.35% و«إعمار للتطوير» 5.2% و«الاتحاد العقارية» 5.7% و«ديار» 4.5%.

وصعد قطاع الاستثمار بعد ارتفاع «سوق دبي المالي» 4.25% و«دبي للاستثمار» 3.8% و«شعاع كابيتال» 4.06%، وزاد النقل مع نمو «العربية للطيران» 2.5% و«أرامكس» 3.5% و«الخليج للملاحة» 9.17%. واتجه المستثمرون الخليجيون والأجانب نحو الشراء بصافي استثمار 305.6 ملايين درهم، فيما مال العرب والمواطنون نحو التسييل.

وعزز صعود سوق العاصمة ارتفاع عدة قطاعات أساسية في السوق واتجه المستثمرون الخليجيون والأجانب نحو الشراء بصافي استثمار 664.7 مليون درهم، فيما اتجه المستثمرون العرب والمواطنون نحو التسييل. واتجهت المؤسسات نحو الشراء بصافي استثمار 842.7 مليون درهم منها 297.7 مليوناً في دبي، و544.97 مليوناً في أبوظبي، فيما اتجه المستثمرون الأفراد نحو التسييل بصافي استثمار 842.7 مليون درهم موزعة بواقع 297.7 مليوناً في دبي، و544.8 مليوناً في أبوظبي.

طباعة Email