من خلال احتفالات «حق الليلة» المليئة بالأنشطة والفعاليات

«زمان أول» في «مول الإمارات» يحتفي بالثقافة والإرث والتقاليد الإماراتية

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

احتفاءً بحدث «حق الليلة»، أحد أبرز الاحتفالات التراثية الإماراتية، يستضيف «مول الإمارات»، أمسيتين مميزتين من الأنشطة الترفيهية والتثقيفية، وذلك في المركز الثقافي الإماراتي الفريد من نوعه «زمان أول». ويصادف «حق الليلة، ليلة النصف من شهر شعبان، الذي يسبق شهر رمضان المبارك، حيث ستبدأ الاحتفالات في «مول الإمارات» عشية يوم 17 مارس، وتهدف إلى جمع وتواصل المجتمعات مع بعضها البعض للاحتفال بهذه الفترة المميزة والخاصة من السنة،

ففي إطار الاحتفالات بأجواء وروح الكرم والتسامح التي تميّز شعب دولة الإمارات العربية المتحدة، يهدف حدث «حق الليلة» إلى تثقيف الأطفال وتعزيز معاني العطاء وأهمية عمل الخير في قلوبهم، حيث تجتمع العائلات والأصدقاء للاستمتاع والاحتفال بهذه الليلة التي تجسد معاني وتقاليد وعادات تراثية مميزة. وسيستضيف «مول الإمارات»، في إطار مشاركته في هذه الاحتفالات المحلية، أنشطة مجانية للعائلات لتحقيق التسلية والترفيه، وذلك في 17 مارس من الساعة 6:00 حتى 10:00 مساءً، ويوم 18 مارس من الساعة 4:00 عصراً وحتى 10:00 مساءً. وتشمل هذه الأنشطة ورشاً تدريبية وفعاليات ترفيهية وجلسات سرد القصص المميزة وصفوفاً غامرة مصممة خصيصاً للاحتفال بثقافة الإمارات وإرثها الغني وتراثها وتقاليدها.

وقال حسين موسى، المدير التنفيذي في «مول الإمارات» لدى «ماجد الفطيم العقارية» : «تتميز دولة الإمارات العربية المتحدة بإرث وثقافة غنية ومميزة تستحق الاحتفال بها. وتغمر قلوب الإماراتيين وسكان الإمارات حماسة كبيرة، للحفاظ على هذا التاريخ النابض بالحياة للبلاد، من خلال توارث تقاليدها وقصصها الرائعة ونقلها للأجيال المقبلة، بما في ذلك حدث «حق الليلة». ومع اقتراب حلول شهر رمضان المبارك، تشكل هذه الفترة من السنة الوقت الأمثل لجمع المجتمعات وتحقيق التواصل مع بعضنا البعض لتعزيز قيم المشاركة والعطاء من خلال «زمان أول»، حيث يقدم للزوار تجارب لا محدودة مع الأحبة. وتتمحور مهمتنا في «مول الإمارات» حول الارتقاء بالمجتمعات المحيطة، وسنترجم ذلك من خلال التواصل مع زبائننا من خلال فعاليات وأنشطة فريدة من نوعها، التي من شأنها أن تسهم في الحفاظ على الهوية الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة، والشعور بالانتماء والعمل على تحقيق المستقبل الواعد للإمارات».

وستتاح الفرصة أمام العائلات من زوار «زمان أول»، الذي يمتد على مساحة مميزة تقدر بـ1100 متر مربع، ويضم 9 مساحات ملهمة مختلفة، للاستمتاع بمعارض فنية تفاعلية، تسلط الضوء على أعمال الفنانين الإماراتيين الموهوبين، وصولاً إلى مساحات تستعرض السنوات الخمسين الماضية لدولة الإمارات، وسوق إماراتي تقليدي، وتجربة هي الأولى من نوعها في مجال الأفلام السينمائية، من خلال «مجلس السينما»Majilis Cinema، وهو بوتيك لتحقيق تجربة سينمائية مخصصة للأفلام الإماراتية. كما تستضيف مساحة «زمان أول» معرضاً للأزياء حصرياً بالتعاون مع مبادرة «زيّ»، يتضمن قطعاً مستوحاة من فن البوب من تصميم فنانين محليين وعالميين ومجسمات مستوحاة من المحيط والصحراء.

طباعة Email