التوطين في «الياه سات» يتجاوز 50% على مدى 3 سنوات

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت شركة «الياه سات» عن أن نسبة المواطنين الإماراتيين في الشركة تجاوزت 50% على مدى 3 سنوات، وارتفعت معدلات التوطين من 51.51% في 2020 إلى 52.08% في نهاية العام الماضي.

وأضافت الشركة أن عدد المواطنين الإماراتيين يقدر بنحو 175 موظفاً من المجموع الكلي للموظفين، موزعين بواقع 132 من الرجال و43 من النساء، مشيرة إلى أن نسبة النساء من مجموع الموظفين وصلت إلى 16% في نهاية العام الماضي، حيث بقيت هذه النسبة ثابتة تقريباً خلال السنوات الثلاث الماضية، حيث توفر الشركة برامج متعددة لدعم النساء.

وأشارت الشركة، في تقريرها السنوي المتكامل، إلى أن متوسط الأجور السنوية خلال العام الماضي وصل إلى 76 ألف دولار (279.2 ألف درهم) للموظفين من الرجال و75 ألف دولار (275.5 ألف درهم) للموظفات من النساء، وحصلت ليلى الهياس، التي شاركت في أنشطة الطرح العام الأولي بشكل كبير، على جائزة «السيدة القيادية للعام» خلال القمة الحكومية للموارد البشرية.

وذكرت الشركة أن استقطاب المواهب المحلية ومن حول العالم يساعدها على المحافظة على ثقافة عمل تشجع وجهات النظر المختلفة وأفضل الممارسات، بالإضافة إلى المساهمة في طموحات الكوادر المحلية والوطنية.

وأكدت الشركة التزامها بدعم التطور الشخصي والعملي للكوادر، حيث يتم جدولة البرامج التدريبية السنوية للموظفين، وذلك حسب نتائج التحليلات التي تقوم بها الشركة حول الاحتياجات التعليمية وتقييمات الأداء للموظفين، مشيرة إلى الاستفادة من برامج التوطين لتطوير المهارات المحلية، وذلك بالتماشي مع احتياجات «الياه سات» والرؤية الاقتصادية 2030 لإمارة أبوظبي، والسياسة الوطنية لقطاع الفضاء في الدولة.

وأشارت إلى أن برنامج «GROW» في «الياه سات» الهادف إلى تمكين مجموعة من الإداريين التنفيذيين الإماراتيين، ساعد 4 إداريين من الشركة إلى الارتقاء إلى مناصب إدارية عليا، حيث يتضمن البرنامج خطط تعاقب الموظفين، التي تبنى على تحديد الموظفين ذوي الإمكانات المرتفعة وترشيحهم لمناصب قياسية، ويتبع ذلك تدريبات مشددة حول طبيعة العمل وإدماجهم ببرامج متقدمة بمنظمات ريادية تعليمية وإيصالهم مع خبراء عالميين للتعرف على أفضل الممارسات في مجالهم.

طباعة Email