«جست كلين» تحصل على تمويل 6 ملايين دولار بقيادة مؤسسة الخليج للاستثمار

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت منصة سوق خدمات التنظيف «جست كلين» عن تمكنها من إغلاق جولة استثمارية بقيمة 6 ملايين دولار بقيادة مؤسسة الخليج للاستثمار، بمشاركة مجموعة من المستثمرين في المنطقة.

وبفضل هذه الزيادة في رأس المال، ستتمكن «جست كلين» من تسريع خططها للنمو لتوسيع خدمات التنظيف التي توفرها داخل دول مجلس التعاون الخليجي، لا سيما وأنها أصبحت التطبيق الرائد في سوق خدمات التنظيف، وأفضل البرمجيات كخدمة (SaaS)، والمزود الأبرز للخدمات اللوجستية في صناعة التنظيف.

وقال عذبي العنزي، الرئيس التنفيذي لشركة «جست كلين»، الذي شارك في تأسيس الشركة مع شقيقه نوري العنزي: «إنه لمن دواعي سعادتنا أن تتولى مؤسسة الخليج للاستثمار قيادة هذه الجولة من التمويل، لأنها ستعطي دفعة هائلة لخططنا التوسعية. ومع اختتام هذه الجولة الأخيرة من التمويل، سنعمل على زيادة تحسين المنصة، وتنويع عروض خدماتنا، وتحويل «جست كلين» إلى التطبيق الأمثل لصناعة التنظيف، لذلك فإننا متحمسون جداً لحصولنا على هذا التمويل الكبير الذي سيمكننا من تحقيق طموحاتنا، والانتقال بشركتنا إلى عصر ديناميكي جديد من الإنجاز والنمو».

وأضاف العنزي: «تأتي هذه الشريحة الثانية من التمويل بعد حصول الشركة على دفعة التمويل الأولية من «فيث كابيتال»، التي قدمت لنا دعماً حاسماً في تمكين المنصة من الازدهار خلال المراحل الأولى من عملياتنا». وبالنسبة إلى هذه الجولة الثانية، فقد كان الاهتمام الذي أبداه المستثمرون والمؤسسات المالية المرموقة من مختلف أنحاء المنطقة عاملاً مشجعاً لنا. وكانت عروض مؤسسة الخليج للاستثمار متوافقة تماماً مع رؤيتنا، لنصبح المنصة الأشهر لصناعة التنظيف في السوق. وعندما يفكر الناس في خدمات التنظيف، نطمح أن يضعوا «جست كلين» في مقدمة اعتباراتهم.

ويمثل استثمار مؤسسة الخليج للاستثمار في «جست كلين» شهادة أخرى على اهتمامها بالشركات المحلية الناشئة، ومحفظة استثماراتها المتنامية في مجال الاقتصاد الرقمي. أما الجانب المتعلق بمحفظة الشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا، فإن مؤسسة الخليج للاستثمار تتطلع إلى تحديد القادة في هذا المجال على مستوى منطقة الخليج، وتوفير الدعم لهم في رحلتهم ليصبحوا رواداً إقليميين. وتنظر مؤسسة الخليج للاستثمار إلى «جست كلين» باعتبارها نموذجاً جيداً للشركات الناشئة التي تخاطب سوقاً غير متصل نسبياً، بالاعتماد على عروضها المبتكرة وفريقها المثير للإعجاب.

وقال نوري العنزي، نائب الرئيس التنفيذي: «يعتبر هذا الوقت مثيراً للغاية لتعزيز مكانتنا في هذا القطاع، لا سيما وأنه لا يزال هناك طلب كبير للحصول على خدمة عالمية الطابع، ووفق أقصى مستويات الراحة والسهولة. ونعمل من جانبنا على تعزيز التكنولوجيا وإطلاق خدمات جديدة، ومن شأن ذلك أن يجعلنا التطبيق المفضل لقطاع غسيل الملابس والتنظيف، في الوقت الذي نتطلع فيه إلى تحقيق طموحنا العالمي».

طباعة Email