اتفاق شراكة بين «العقارات المتميزة» و«كيز بليز»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شركة «العقارات المتميزة» عقد شراكة مع شركة «كيز بليز» لتقديم خدمات تأجير منازل العطلات للسياح أو المسافرين من رجال الأعمال في دبي، لتتيح لعملائها فرصة استئجار الوحدات السكنية المفروشة الفاخرة لفترات قصيرة الأجل ومرنة.

وأعلن عبدالله سعيد الطاير، المدير الإداري لشركة «العقارات المتميزة»، تدشين الشراكة خلال مؤتمر صحافي للإعلان عن توفير أول عرض إيجار قصير الأجل في المبنى السكني 151 في جميرا جاردن سيتي بدبي.

 وتوفر اتفاقية الشراكة للمسافرين من جميع فئات الضيوف، سواء من السياح أو رجال الأعمال، إمكانية استئجار وحدات مفروشة مميزة في مناطق رئيسية حيوية في دبي، من بينها المبنى السكني 151 في جميرا جاردن سيتي.

وقال عبدالله الطاير: شهد الطلب على الإيجارات قصيرة الأجل في دبي ارتفاعاً ملحوظاً حتى خلال فترة تأثير جائحة «كوفيد19»، وارتفع بصورة أكبر مع انطلاق فعاليات إكسبو 2020 دبي. وهناك مجموعة كبيرة من العوامل التي تدعم هذا الاتجاه، وآخرها استراتيجية الإمارات لجذب المواهب من جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى تطوير منظومة الإقامة والتأشيرات السياحية، الأمر الذي يعزز جاذبية الدولة للسياح من مختلف الجنسيات.

وأضاف: «قمنا بتطوير هذا النموذج الجديد مع شركة «كيز بليز»، للتوسع بشكل أكبر في سوق الإيجار المفروش قصير الأجل، والمساهمة في تعزيز تنوع المنتجات والعروض السياحية في دبي والإمارات عموماً. وهو خيار سهل بالنسبة لشركتنا، نظراً لنجاح شركة «كيز بليز» في تطوير مفاهيم الإقامة والضيافة، وكونها شركة بارزة في مجال تقديم خدمات تأجير منازل العطلات.

وقال حسّان مرسل، مؤسس شركة «كيز بليز»: السياحة والضيافة من القطاعات ذات الأولوية التي تحظى باهتمام خاص من حكومة الإمارات خلال مرحلة التعافي من جائحة «كوفيد19». وبفضل الحوافز والمبادرات الرائدة والمبتكرة، سجلت الإمارات ثاني أعلى معدل إشغال فندقي على مستوى العالم في العام 2020، ولا يزال تأثيرها ينعكس على سوق الإيجارات قصيرة الأجل أيضاً. ومن خلال الشراكة مع شركة «العقارات المتميزة» نتطلع إلى إضافة قيمة إلى سوق بيوت العطلات في الإمارة، وتلبية الاحتياجات المتنوعة لجميع فئات الضيوف.

وسجّلت المنشآت الفندقية والسياحية في الإمارات خلال النصف الأول 2021 معدلات إشغال سياحي بلغت 62٪، متفوقةً على مثيلاتها في أبرز 10 وجهات سياحية عالمياً، مثل الصين التي حققت معدل (54٪) والولايات المتحدة (45٪)، والمكسيك (38٪)، والمملكة المتحدة (37٪)، وتركيا (36٪).

طباعة Email