تراجع الأسهم المحلية مع هبوط أسعار النفط

ت + ت - الحجم الطبيعي

هبطت الأسهم المحلية في ختام جلسة أمس مقتفيه أثر تراجعات أسواق الأسهم الخليجية تحت وطأة هبوط أسعار النفط العالمية.

واجتذبت الأسواق سيولة 1.8 مليار درهم، بعد التداول على 359 مليون سهم، عبر تنفيذ 15080 صفقة. وانخفض سوق أبوظبي 0.65% ليغلق عند 9480.44 نقطة مع تراجع أسهم البنوك والاستثمار والاتصالات، ونزل سوق دبي 1.43% إلى 3305.34 نقاط بضغط هبوط أسهم العقار والبنوك والاستثمار والنقل والتأمين والخدمات والسلع.

سوق دبي

وضغط علي سوق دبي انخفاض قطاع العقار 1.5%. وتراجع قطاع البنوك 1.75%. ونزل قطاع الاستثمار 1.5%. كما تراجع النقل 0.8%. واتجه المستثمرون الخليجيون نحو الشراء، بصافي استثمار 24.3 مليون درهم، فيما مال المستثمرون العرب والأجانب والمواطنون نحو التسييل.

سوق أبوظبي

وتأثر سوق أبوظبي بانخفاض قطاع البنوك وقطاع الاتصالات. وفي قطاع الاستثمار ارتفع سهم «الفا ظبي» 0.74% بينما انخفض «العالمية القابضة» 0.64% و«الواحة كابيتال» 1.23% و«ملتيبلاي» 0.63%. وتراجع قطاع الطاقة بعد انخفاض «أدنوك للتوزيع» 0.49% و«أدنوك للحفر» 1.61% و«طاقة» 1.6%. واتجه المستثمرون الأجانب والخليجيون نحو الشراء، بصافي استثمار 134.16 مليون درهم، فيما مال المستثمرون العرب والمواطنون نحو التسييل.

أساسيات السوق

توقع رائد دياب، نائب رئيس إدارة البحوث والاستراتيجيات الاستثمارية بـ«كامكو إنفست» أن تواصل أساسيات السوق وقطاعاته القوية والجهود الحكومية إعطاء مزيد من الزخم للأسهم في الفترة القادمة. كما يتوقع المزيد من التدفق الاستثماري إلى الإمارات على وقع استبعاد روسيا من مؤشرات الأسواق الناشئة.

طباعة Email