«فيولا كوميونيكيشنز» تطلق مساحات رقمية إعلانية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت «فيولا كوميونيكيشنز»، إحدى أكبر شركات الاتصالات في أبوظبي، عن نقلة تكنولوجية نوعية في عرض الإعلانات الخارجية المنتشرة على أعمدة الإنارة والجسور في شوارع أبوظبي عبر إطلاق مساحات رقمية إعلانية (DOOH) لتشكل خياراً ديناميكياً وجديداً للشركات الراغبة في إطلاق حملاتها التسويقية في إمارة أبوظبي.

وسيتم البدء في عرض الإعلانات الرقمية من خلال مجموعة من المواقع المختارة التي ستكون جاهزة بحلول الربع الثالث من العام الحالي 2022، فيما تُستكمل عملية التحول الرقمي الجديدة للإعلانات خلال العامين المقبلين، وضمن مجموعة من المراحل.

وتتمتع«فيولا كميونيكشتز» بمجموعة من الامتيازات الحصرية على غالبية المساحات الإعلانية في أبوظبي، بما في ذلك أعمدة الإنارة، ولافتات الجسور، والإعلانات الخارجية المثبتة على الحافلات ووسائط النقل العمومية في الإمارة.

وفي إطار توجهها، نحو رقمنة إعلاناتها ستعمل الشركة في البداية من خلال منصة DOOH الخاصة بها والتي تتضمن (Digital Totems)، ولافتات الجسور الرقمية، فضلاً عن الإعلانات الرقمية الأخرى، فيما سيتم نقل الإعلانات التقليدية الحالية (OOH) إلى مواقع أخرى في أنحاء مختلفة من إمارة أبوظبي.

وتُمكن هذه الخطوة الجديدة العلامات التجارية المعلنة من خيارات أكبر في تنفيذ حملاتها التسويقية الإبداعية؛ نظراً لسهولة هذه الإعلانات (DOOH) وسرعتها في التنفيذ، فضلاً عن إمكانية تعديلها عن بُعد من خلال برامج الأتمتة الإبداعية.

كما يسمح عرض الإعلانات رقمياً بوصولها إلى شريحة أوسع من الجمهور، وكذلك عرض المزيد من المعلومات والبيانات التي تهم الجمهور في مختلف المواقع الجغرافية، فضلاً عن بث البيانات، والإعلانات الرسمية، وإمكانية اطلاع الجمهور من المشاة عليها بكل سهولة ويسر.

وقال عمار شرف، الرئيس التنفيذي لشركة فيولا كوميونيكيشنز: «نمت شركتنا منذ تأسيسها في العام 2001 وحتى اليوم بما يواكب التطور الحاصل في إمارة أبوظبي من خلال عرض الإعلانات الخارجية التي توفر لعملائنا الحاليين والجدد أساليب إبداعية وواضحة في عرض إعلاناتهم»، مضيفاً: «نظراً لمواكبتنا لريادة الدولة وتطورها في المجال الرقمي توجهنا نحو الرقمنة بما يسهم في تطوير هذه الصناعة والوصول إلى الجمهور بشكل مؤثر وإبداعي عبر عرض الإعلانات بطرق جذابة ولافتة في شوارع الإمارة».

طباعة Email