«إف تي إكس» تنال رخصة تداول أصول افتراضية في دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

حصلت بورصة «إف تي إكس» لتداول الأصول الافتراضية، والتي يقع مقرُّها الرئيسي في «جُزُر البهاما»، على رخصة للتداول في دبي، بحسب ما ذكره سام بانكمان- فرايد، رئيسها التنفيذي في بيان صحفي نشرته وكالة «بلومبرغ» للأنباء.

وأفاد فرايد في بيانه بأن شركة «إف تي إكس يروب» تُعد بمثابة القسم التابع للبورصة والمعني بالتشغيل في أوروبا والشرق الأوسط. وأضاف بأن مقر الشركة يقع في «مركز دبي التجاري العالمي».

وقال فرايد: «ستقدم الشركة مُشتقّات مُعقّدة من الأصول الافتراضية مع خدمات مقاصّة مركزية للأسواق المؤسسية».

وبدوره، قال باتريك جرون، رئيس «إف تي إكس يروب» في نفس البيان: «من شأن الثقة والمصداقية اللتين تضمنهما دبي من خلال التزامها بالمعايير أن تُتيحا للشركة مواصلة تنفيذ استراتيجيتها للتوسع بأمان، حتى تصل إلى هدفها المُتمثل في أن تُصبح أول مزود لخدمات الأصول المُشفّرة يدخل الأسواق العالمية على نحو مُقنّن بالكامل».

ومن الجدير بالذكر أن قيمة «إف تي إكس» السوقية قد ارتفعت إلى 32 مليار دولار، بعد أن جمعت في يناير الماضي مبلغ 400 مليون دولار في جولة تمويل من الفئة «ج». وتأسّست «إف تي إكس» منذ ثلاثة أعوام فقط، وباتت في غضون هذه الفترة القصيرة واحدة من أكبر بورصات العملات المُشفّرة على مستوى العالم. وذكرت «بلومبرغ» أن الجهود التسويقيىة كان لها الدور الأبرز في هذا النجاح الذي حقّقته «إف تي إكس» في غضون فترة قصيرة. وتسعى «إف تي إكس» في الوقت الراهن لاكتساب عملاء مؤسسيين من خلال وحدة جديدة تابعة لها.

وأفادت «بلومبرغ» نقلاً عن مصدر مُطلع بأن «باينانس»، وهي أكبر بورصة على مستوى العالم لتداول الأصول الرقمية، وذلك من حيث الحجم الإجمالي للتداول، قد نالت أيضا رخصة للتداول في دبي في إطار نفس البرنامج الذي حصلت بموجبه «إف تي إكس» على الرخصة.

طباعة Email